نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الدولار يتراجع متأثرا بشهادة باول
توقعات ويستباك: مؤشر الدولار الأمريكي سيهبط إلى 86.8 بحلول منتصف عام 2022
الدولار الأمريكي

الدولار يتراجع متأثرا بشهادة باول

يتراجع الدولار الأمريكي منذ بداية شهادة جيروم باول أمام لجنة القطاع المصرفي في مجلس الشيوخ الأمريكي الثلاثاء، والتي جاءت عززت مخاوف التضخم في الأسواق.

وهبط مؤشر الدولار، الذي يرسم صورة واضحة لأداء العملة الأمريكية مقابل سلة العملات الرئيسية، إلى 95.73 نقطة مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 95.99 نقطة. 

وارتفع المؤشر إلى أعلى مستوى له على مدار يوم التداول الثلاثاء عند 96.07 نقطة مقابل أدنى المستويات الذي  سجل 95.65 نقطة. 

وتوقع جيروم باول، رئيس مجلس محافظي بنك الاحتياطي الفيدرالي أن يستمر الارتفاع الحاد في التضخم حتى منتصف هذا العام، مؤكدا أن الفيدرالي لم يتخذ أي قرارات بشأن توقيت العودة إلى الأوضاع النقدية الطبيعية. 

كما حذر من اختناقات المعروض والاضطرابات في سلاسل التوريد، قائلا: “لا نرى تقدما على صعيد مشكلات العرض كما كنا نتوقع، وكما كان يتوقع الجميع”.

تحقق أيضا

توقعات: الدولار الكندي قد يرتفع بدفعة من عودة نمو الاقتصاد العالمي

الكندي يتغلب على الدولار الأمريكي

أنهى الدولار الكندي تعاملات الخميس في الاتجاه الصاعد بدفعة من ارتفاع الأسعار العالمية للنفط بعد …