نور تريندز / مستجدات الأسواق / أسواق السلع / غداً الخميس.. اجتماع الأوبك يرسم سيناريوهات سوق النفط
اجتماع أوبك، أسواق النفط، إنتاج النفط
اجتماع أوبك، أسواق النفط، إنتاج النفط

غداً الخميس.. اجتماع الأوبك يرسم سيناريوهات سوق النفط

يواصل الذهب الأسود الصعود لليوم السادس على التوالي بعد أن سجل أعلى مستوى في ستة أسابيع بجلسة أمس الثلاثاء، مدعوماً من تعليقات تشير إلى الاستمرار في اتفاقية أوبك لخفض مستويات الإنتاج النفطي ووسط ترقب لاجتماع “أوبك+” في أبوظبي.

وتسيطر حالة من التفاؤل في الأسواق نتيجة جهود “أوبك” وحلفائها في ضبط إيقاع السوق بما يضمن توازن العرض والطلب وسط تكهنات قوية بتمديد تخفيضات الإنتاجية الحالية لدعم صعود الأسعار.

وتلقى النفط الدعم من توقعات بأن أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم “السعودية” ستواصل دعم اتفاقية خفض الإنتاج النفطي في ظل وزير الطاقة الجديد الأمير عبد العزيز بن سلمان.

وأكد الأمير عبدالعزيز أن ركائز السياسة السعودية لن تتغير وأن اتفاق خفض إنتاج النفط العالمي 1.2 مليون برميل يوميا سيظل مستمرا، مضيفاً أن التحالف الذي يعرف باسم “أوبك+” الذي يضم أعضاء “أوبك” ودول غير أعضاء من بينها روسيا، سيستمر لفترة طويلة.

أيضاً في تصرح لوزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي قال بأن أوبك وحلفاؤها من منتجي الخام ملتزمون بموازنة سوق النفط.

ومن المقرر أن تجتمع غدا الخميس في أبوظبي لجنة المراقبة الوزارية المشتركة لـ “أوبك+” التي تتابع امتثال المنتجين للتخفيضات.

ويأتي هذا الاجتماع في الوقت الذي أعلنت فيه المنظمة عن ارتفاع إنتاجها من النفط الخام الشهر الماضي، وهي أول زيادة منذ بدأت الأوبك وحلفاؤها الجولة الجديدة من خفض الإنتاج في بداية العام لدعم السوق العالمي.

وشهدت الأسواق ارتفاع أسعار النفط بأكثر من 2% خلال تعاملات الثلاثاء، وذلك قبل تراجعها بعد أن أقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض “جون بولتون” من منصبه.

وتشير أراء محللون أن الأمير عبدالعزيز بن سلمان وزير الطاقة الجديد سيواصل الحفاظ على استقرار السياسات النفطية السعودية من خلال استراتيجية إزالة البراميل الإضافية من السوق.

وتتابع هذه الأراء أن اجتماع لجنة المراقبة الوزارية المشتركة لـ”أوبك+” هذا الأسبوع في أبوظبي يعد بمنزلة اختبار مهم لقدرة المنتجين على التعامل مع مشكلات السوق والتغلب عليها.

وكانت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية خفضت أمس توقعاتها للإنتاج الأمريكي عن العام الجاري بنحو 0.2% عن التقديرات السابقة عند 12.24 مليون برميل يومياً.

كما خفضت الوكالة توقعات إنتاج الخام الأمريكي في 2020 بنسبة 0.2 بالمائة لتصل إلى 13.23 مليون برميل يومياً.

ومن المقرر أن تعلن منظمة أوبك في وقت لاحق من اليوم بيانات الإنتاج الشهرية للدول الأعضاء عن شهر أغسطس الماضي.

وكانت منظمة الأوبك وروسيا قد اتفقا على خفض المعروض بواقع 1.2 مليون برميل يوميا بداية من 2019.

تحقق أيضا

أسعار العملات، أسواق الفوركس

عملات الملاذ الآمن الأكثر استفادة من الهجوم على أرامكو

استطاعت عملات الملاذ الآمن العودة إلى صدارة القنوات الاستثمارية بعد حدوث هجمات على معامل التكرير …