نور تريندز / تعلم التداول والاستثمار / نور كابيتال | لقاء محمد حشاد على شاشه دبي 22/11/2021

نور كابيتال | لقاء محمد حشاد على شاشه دبي 22/11/2021

في إطار لقاء محمد حشاد، رئيس قسم الأبحاث والتطوير في نوركابيتال وعضو الجمعية الأمريكية للمحللين الفنيين، على تلفزيون دبي اليوم الاثنين، تحدث “حشاد” عن عدد من التطورات التي تشهدها الأسواق خلال الأسبوع الجاري وأبرزها:

أولًا: الأسهم الأوروبية

كيف تعاملت الأسواق اليوم مع مخاوف ارتفاع أعداد الإصابات بفيروس كورونا في أوروبا؟ وكيف تعاملات الأسهم الأوروبية مع المشهد؟

أوضح “حشاد” أن المخاوف تزايدت وسط ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا، كما ضغطت بداية ظهور الموجة الخامسة على الأسواق بشكل عام وتحديدًا على الأسواق الأوروبية، حيث تعتبر المنطقة الأوروبية بؤرة لانتشار الوباء. 

فهناك بعض حالات الإصابة التي ضغطت على الاقتصادات الأوروبية الكبرى أبرزها ألمانيا والنمسا وفرنسا والتي أدت إلى الإغلاق الكلي والجزئي، فهل نعود إلى المربع صفر من جديد؟

كما كان لهذا تأثير سلبي كبير وواضح على العملة الأوروبية، التي تراجعت بقوة أمام الدولار الأمريكي وأمام العملات الأخرى. وخلال الجمعة الماضية، شهدنا مؤشر داكس يواجه أكبر انخفاض به منذ سبع أسابيع. ولكن ذكر “حشاد” أن هناك ملامح طفيفة للتعافي ظهرت مع بداية الأسبوع الجاري تجاهلت هذه الاحداث السيئة نتيجة  لعمليات الدمج والاستحواذ في مجال الاتصالات في الأسهم الأوروبية.

ثانيًا: محضر اجتماع الفيدرالي

سيطرت على الأسواق حالة من الترقب لنتائج محضر اجتماع الاحتياطي الفيدرالي والقرار بشأن تسريع وتيرة خفض التحفيز النقدي، برأيك كيف سيتحرك الفيدرالي في هذه الفترة؟

أشار “حشاد” أن الأسواق تترقب عن كثب نتائج اجتماع الفومك كما أن البيانات الاقتصادية الإيجابية الأخيرة وعلى رأسها مبيعات التجزئة التي سجلت 1.7%، فضلًا عن إضافة الاقتصاد الأمريكي وظائف تفوق التوقعات جميعها قد تضغط على الفيدرالي لكي يقوم بتقليص مشتريات الأصول، حيث تطالب الأسواق الآن الفيدرالي بأن ينهي مشتريات الأصول في أبريل بدلًا من يونيو، وذلك استدلال على بداية رفع سعر الفائدة والتي ستدفع الفيدرالي الأمريكي إلى الارتفاع. 

ثالثًا: النفط

واصل النفط تراجعه، حيث استمرت حرب النفط قد اشتعلت فإنه يسجل خسائر بنسبة 4.3%، حيث وصل إلى أدنى مستوى له منذ سبعة أسابيع، حيث أن التهديدات والتحديات الأمريكية وتحالفها مع بعض الدول الآسيوية ضغطت على أسعار النفط وبالتحديد فإن التهديد بتحرير الاحتياطي الاستراتيجي يضغط على أسعار النفط بشكل كبير كما أن اليابان أعلنت عن تحرير جزء من الاحتياطي الاستراتيجي الخاص بها خلال العام وأقامت بالفعل مزاد علني لبيع 7.4 مليون برميل .

وعليه، أوضح “حشاد” أن التهديد الأمريكي بتحرير الاحتياطي الاستراتيجي أدى إلى هبوط أسعار النفط، كما قد نشاهد مستويات ال73 دولار للبرميل  الواحد قريبًا.

وعن سؤاله عما قد يؤدي إلى تحرك الأسواق خلال الأسبوع الجاري بخلاف فيروس كورونا ونتائج اجتماع الفيدرالي الأمريكي، ذكر “حشاد” أن الأسواق تنتظر أيضًا خطاب كل من كريستين لاجارد محافظ المركزي الأوروبي وأندرو بايلي محافظ بنك إنجلترا فضلا عن إجمالي الناتج المحلي من الولايات المتحدة الأمريكية.

تحقق أيضا

مناخ الأعمال، ألمانيا، اقتصاد ألمانيا

ألمانيا: مؤشر Gfk لمناخ المستهلك يتحسن بشكل طفيف

ارتفع مؤشر مناخ المستهلك GfK في ألمانيا إلى -6.7 متجهًا إلى فبراير 2022 من -6.9 …