نور تريندز / التقارير الاقتصادية / الذهب يزداد بريقاً.. هل يصل عند مستويات 2000 دولار؟
الذهب، أسواق السلع، الدولار
الذهب، أسواق السلع، الدولار

الذهب يزداد بريقاً.. هل يصل عند مستويات 2000 دولار؟

يواصل المعدن الأصفر تحقيق مكاسب لليوم السابع على التوالي ليسجل مستويات قياسية جديدة فوق حاجز 1.900 دولار، مع الطلب القوي على المعدن كملاذ آمن فى ظل احتدام الصراع السياسي بين الولايات المتحدة والصين، وبدعم من تراجع الدولار الأمريكي لأدنى مستوى فى عامين.

وكان المعدن قد وصل إلى مستوى 1986.5 دولار للأوقية في وقت سابق من التعاملات وهو أعلى مستوى يسجله في تاريخه.

ويتابع المستثمرون التوقعات بشأن حزمة تحفيز أمريكية أخرى مع مخاوف من أن التوترات المتزايدة بين الولايات المتحدة والصين ستبطئ تعافي الاقتصاد العالمي من وباء الفيروس التاجي.

ويأمل المستثمرون في أن يوافق الكونجرس الأمريكي على صفقة قبل العطلة الصيفية، وقال وزير الخزانة الأمريكي ستيف منوشين إن الحزمة ستحتوي على إعانات بطالة ممتدة بنسبة 70٪ “استبدال الأجور”.

وبدأت المخاوف بشأن التوقعات الاقتصادية الأمريكية تؤثر أيضًا على الدولار، حيث انخفض مؤشر الدولار بنسبة 0.5 ٪ إلى أدنى مستوى له في عامين تقريبًا.

فيما ارتفع اليورو بنسبة 0.5٪ إلى أعلى مستوى له في 22 شهر عند 1.1725 دولارًا، مواصلاً سلسلة الفوز منذ اتفاق الأسبوع الماضي على صندوق تعافي للاتحاد الأوروبي بقيمة 750 مليار يورو بعد جائحة.

وتشهد أسواق المعادن بشكل عام تحركات قوية، لم تشهدها من قبل ولم تأتي هذه التحركات دون سابق إنذار، لكن هناك حالة من الخوف والقلق بين المستثمرون دفعتهم إلى الأصول ذات الملاذ الآمن.

ومن الناحية الفنية اليوم تشير إلى مواصلة تحقيق المكاسب ومع تدقيق النظر على الرسم البياني فاصل زمني 240 دقيقة نجد المتوسطات المتحركة البسيطة تواصل حمل السعر من الأسفل، يرافقها استمرار دفاع مؤشر القوة النسبية عن الاتجاه الصاعد.

ومع نجاح الذهب في تأسيس أرضية دعم جيدة حول 1900 والأهم 1892 ذلك يشجعنا على الاحتفاظ بتوقعاتنا الإيجابية مع الأخذ بعين الاعتبار بأن تأكيد اختراق 1945 يُمدد من مكاسب الذهب فاتحاً الطريق بشكل مباشر لزيارة 1955 هدف أول وقد تمتد المكاسب إلى 1972.

ويتطلب ذلك ثبات التداول اللحظي فوق 1892 لمواصلة الارتفاع اليومي والتداول دونها يؤجل فرص الارتفاع ولكن لا يلغيها وقد نشهد إعادة اختبار لمستوى المقاومة المخترق سابقاً والمحول الآن إلى مستوى دعم حول 1800 قبل الارتفاع من جديد.

وتوقع “فيفيك دهار” المحلل في قطاع التعدين وسلع الطاقة بالبنك الاسترالي في حديثه لوكالة “CNBC” اليوم الإثنين، “من المرجح أن يقود الزخم الحالي أسعار الذهب إلى مستوى 2000 دولار للأوقية وذلك في غضون الأشهر القليلة المقبلة، ليبقى السؤال المتداول الآن، إلى أي مدى سيصل الارتفاع في سعر المعدن بعد هذا المستوى.

وتابع دهار، أن الوصول لتلك المستويات من الأسعار وتجاوزها لتصل مثلاً عند 2500 دولار للأوقية، قد يتطلب من الولايات المتحدة خفض معدلات الفائدة دون الصفر.

وتتداول أسعار المعدن الأصفر في الوقت الحالي عند مستويات 1939.34 دولار للأوقية مرتفع بنحو 2%، فيما صعدت العقود الآجلة للمعدن تسليم ديسمبر عند 1961.2 دولار للأوقية بنسبة 1.9%.

فيما يتداول مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من 6 عملات رئيسية عند مستوى 93.500 نقطة متراجع بنحو 0.83%.

تحقق أيضا

الإسترليني، الفوركس، أسواق العملات

الإسترليني يتراجع مع ارتفاع حالات كورونا

انخفض الجنيه الإسترليني خلال تعاملات اليوم الجمعة حيث أدى ارتفاع حالات COVID-19 بالتزامن مع إعلان …