نور تريندز / أخبار نور كابيتال / الضغوط السلبية تدفع الدولار جنوبًا قبيل البيانات الأمريكية
الضغوط السلبية تدفع الدولار جنوبًا قبيل البيانات الأمريكية
الدولار

الضغوط السلبية تدفع الدولار جنوبًا قبيل البيانات الأمريكية

ما زال الدولار يتداول في الاتجاه الهابط، حيث تراجع صوب مستوى 92.00 يوم الأربعاء.

يعاني مؤشر الدولار من وطأة الضغوط السلبية التي دفعته للاقتراب من خط الدعم لمدة 8 أشهر على خلفية التحسن القوي في شهية المخاطرة. 

هذا ومن بين العوامل التي دفعت الدولار إلى الهبوط التفاؤل حيال لقاحات فيروس كورونا المحتملة على المدى المتوسط، في حين أن البداية الرسمية لعملية الانتقال إلى إدارة بايدن أسهمت في تزايد المزاج المتفائل داخل الأسواق.

ستكون جلسة ممتعة للغاية في التقويم الأمريكي قبل عطلة عيد الشكر يوم الخميس. تترقب الأسواق عن كثب صدور بيانات إعانات البطالة الأمريكية، وأرقام التضخم التي يتتبعها مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي شهر نوفمبر جميعًا، إلى جانب محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة المقرر لاحقًا اليوم الأربعاء.

تحقق أيضا

انتعاش مؤشر الدولار في مطلع الأسبوع الجديد

عاجل الولايات المتحدة: طلبات السلع المعمرة تتفوق على توقعات السوق

ارتفعت الطلبات الجديدة للسلع المعمرة المصنعة في الولايات المتحدة بنسبة 1.3٪ على أساس شهري في …