نور تريندز / تعلم التداول والاستثمار / نور كابيتال | لقاء محمد حشاد على شاشة تليفزيون دبي 7/12/2020

نور كابيتال | لقاء محمد حشاد على شاشة تليفزيون دبي 7/12/2020

لقاء محمد حشاد، مدير قسم الأبحاث والتطوير نور كابيتال وعضو الجمعية الأمريكية للمحللين الفنيين، وبسؤاله عن رأيه فيما  يخص النفط، حيث تراجعت أسعار النفط بعد تسجيل مكاسب أسبوعية، فهل يعني ذلك أنها خسرت زخمها؟

يرى “حشاد” أن أسعار النفط من وجهة نظره ما زالت تحتفظ بزخمها الصاعد الذي حققته في الفترة السابقة، رغم افتتح .

تعاملاتها على اليوم بأداء متباين ومختلط. فاليوم، نرى أن برميل النفط يحوم بالقرب من أعلى مستوى له منذ مارس الماضي ويهاجم مستويات 46 دولار للبرميل الواحد.

وذلك، حيث إن الحل الوسط الذي توصلت إليه منظمة الأوبك فيما يخص تخفيف قيود الإنتاج بشكل تدريجي على أن يتم زيادة الإنتاج بنحو 500 برميل يوميًا بداية من العام المقبل، وهو الأمر الذي ترجمته الأسواق سريعًا على أن أكبر منتجين للنفط في العالم تم الاتفاق فيما بينهم. وبالتالي، أخذت أسعار النفط في الارتفاع. 

غير أن الأمر الذي يحد من مكاسب النفط، أي أن أسعار النفط فقدت زخمها الصاعد، هو زيادة المخزونات الأسبوع الماضي، ولكن بشكل أسوأ من التوقع. وعليه، يعتقد “حشاد” أن تخفيف قيود الإنتاج ووجود أي تطورات إيجابية حول اللقاح الفعال لفيروس كورونا سيكون من شأنه دعم أسعار النفط. 

وعلى الجانب الفني، يرى “حشاد” أن أسعار النفط ما زالت فوق مستويات الـ40 دولار، وسط استهداف مستويات الـ50 والـ51 دولار للبرميل الواحد على المدى القصير. 

أما بالنسبة لتحول الأسهم الأوروبية اليوم للمنطقة الحمراء بفعل بريكست وترقب النتائج من الاجتماعات، ما هي توقعاتك وأين ستصل بالأسواق؟

أفاد “حشاد” أن مفاوضات البريكست تعد من أهم الملفات والقضايا المفتوحة الآن وتسيطر على الأسواق. ومنذ قليل، هدد “بوريس جونسون” من جديد بالانسحاب من المفاوضات مع الاتحاد الأوروبي بناء على طلبات الاتحاد الأوروبي الجديدة. 

لا تزال المشكلات الأساسية هي مصائد الأسماك والحكم وحدود أيرلندا الشمالية وتكافؤ الفرص، هي أهم المشكلات الموجودة على طاولة المفاوضات، وإذا لم يتم التوصل إلى قرار أو حل لهذه المشكلات، وأن تكون لدى أحد الطرفين قدرة على التنازل، فإن هذا سيعني أن البريكست سيكون بدون اتفاق، حسبما يرى حشاد.

كيف سيكون تأثير البريكست بلا اتفاق على الأسواق؟

أوضح “حشاد” أن العملات ستتراجع بشكل كبير في حال تحقق سيناريو الخروج بلا صفقة. حيث سيتراجع الجنيه الاسترليني وسيتراجع إجمالي الناتج المحلي البريطاني. كما ستزداد معدلات البطالة في المملكة المتحدة وفي الدول الأوروبية أيضًا. 

على أي سوق سيكون تأثير البريكست بلا اتفاق الأسوأ؟

يرى “حشاد” أن التأثير الأسوأ للبريكست بلا صفقة سيكون في سوق الأسهم وعلى العملات، واستشهد “حشاد” بذلك في التأثير الواضح الذي طرأ على الأسواق اليوم بمجرد إعلان بوريس جونسون بالانسحاب من المفاوضات. تراجعت الأسهم الأوروبية

من سيكون المتضرر الأكبر بريطانيا أم الاتحاد الأوروبي؟ 

يعتقد “حشاد” أن بريطانيا ستكون المتضرر الأكبر في حال الخروج بلا اتفاق. 

تحقق أيضا

الفيدرالي وبيانات التضخم

ملخص الأسبوع: انخفاض الأسهم مع تراجع التكنولوجيا واستمرار الاضطرابات الجيوسياسية

دفعت التقارير حول الهجمات الصاروخية التي ضربت إيران في الساعات الأولى من يوم الجمعة غالبية …