نور تريندز / مستجدات أسواق / لوريتا ميستر: التضخم قد يهبط لكن لن يعود إلى 2.00% هذا العام
هل ستنجح السياسة النقدية الأمريكية الجديدة في دفع الانتعاش الاقتصادي إلى الاستمرار؟
الفيدرالي

لوريتا ميستر: التضخم قد يهبط لكن لن يعود إلى 2.00% هذا العام

قالت لوريتا ميستر، رئيسة بنك الاحتياطي الفيدرالي في كليفلاند، الثلاثاء إن رفع الفائدة من قبل لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة يبدو “ملائما”.

وأضافت: “أدعم بشدة قرار الفيدرالي الصادر الأسبوع الماضي، وأرى أن رفع الفائدة إلى 2.5% حتى نهاية العام الجاري مع رفع الفائدة إلى مستويات أعلى العام المقبل”.

ورجحت أن الفيدرالي قد يزيد أو يقلل من سرعة رفع الفائدة في النصف الثاني من 2022، وفقا للتطورات على صعيد معدل التضخم.

وأكدت أن التضخم يمثل التحدي “رقم 1” أمام الولايات المتحدة، مرجحة أن هناك مخاطر متزايدة لإمكانية أن يتحول الارتفاع الحاد للتضخم إلى جزء لا يتجزأ من الاقتصاد الأمريكي.

وأشارت إلى أن “مخاطر ارتفاع التضخم الناتجة عن الحرب في أوكرانيا تفوق مخاطر هبوط النمو الأمريكي”.

وأكدت أن الفيدرالي يحتاج إلى اتخاذ إجراء للتقليل من الطلب المفرط، مشددة على أن انعدام اليقين حيال النظرة المستقبلية متوسطة الأجل لا يزال يتزايد. 

وتوقعت أن يتضمن النموذج المعياري للأوضاع الاقتصادية أن يستمر النمو في الارتفاع فوق المستويات التي تشير إليها التوقعات علاوة على استمرار تحسن أوضاع سوق العمل.

وأوضحت أن الزيادة الحالية في الأجور لا تتوافق مع استقرار الأسعار، مرجحة أن التضخم قد يتراجع، لكنه لن يعود إلى 2.00% هذا العام. 

تحقق أيضا

انتعاش مؤشر الدولار في مطلع الأسبوع الجديد

مؤشر الدولار يواصل تراجعه القوي

تراجعت العملة الأمريكية الأربعاء وسط ترقب الأسواق لما سيقوم به الفيدرالي الأمريكي في اجتماعه المرتقب …