نور تريندز / مستجدات أسواق / عائدات السندات الأمريكية تهبط بفعل مخاوف النمو
عائدات السندات الأمريكية تحوم حول أعلى مستوياتها في عام
عائدات السندات الأمريكية

عائدات السندات الأمريكية تهبط بفعل مخاوف النمو

انخفض العائد القياسي للسندات لأجل عشر سنوات في الولايات المتحدة نحو 2.82٪ اليوم الإثنين، متراجعًا من أعلى مستوى في 3 سنوات عند 2.98٪ الذي سجله الأسبوع الماضي. 

إذ يبدو أن المخاوف بشأن النمو العالمي تتفوق على توقعات تشديد سياسة الاحتياطي الفيدرالي بشكل أسرع في الوقت الحالي.

فقد عاد المستثمرون إلى سندات الملاذ الآمن مع تزايد المخاوف من أن بكين كانت على وشك الانضمام إلى شنغهاي في عمليات الإغلاق لاحتواء كوفيد-19، مما يضر بالنمو في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

وأشار المحللون أيضًا إلى تزايد المخاوف بشأن ما إذا كان بإمكان الولايات المتحدة والاقتصاد العالمي الصمود في وجه بنك الاحتياطي الفيدرالي المتشدد بشكل متزايد وصدمة السلع الأساسية التي سببتها الحرب الروسية الأوكرانية.

في الوقت نفسه، ظلت عائدات سندات الخزانة الأمريكية مستقرة بالقرب من أعلى مستوياتها في عدة سنوات، حيث أشار رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي، جيروم باول، الأسبوع الماضي إلى أن البنك المركزي ملتزم برفع أسعار الفائدة “على وجه السرعة” لخفض التضخم، وأضاف أن زيادة سعر الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس كانت “مطروحة على الطاولة” لشهر مايو.

تحقق أيضا

الذهب يقلص خسائره بدعم من التوترات السياسية الأمريكية

الذهب يقفز لأعلى مستوياته منذ يوليو 2022

قفزت أسعار الذهب في مستهل الأسبوع الجديد مسجلة أعلى مستوياتها في خمسة أشهر بفضل تراجع …