نور تريندز / مستجدات أسواق / خلاف بين صناع السياسات في الفيدرالي حول سرعة خفض الفائدة المستقبلي
الاحتياطي الفيدرالي
الاحتياطي الفيدرالي

خلاف بين صناع السياسات في الفيدرالي حول سرعة خفض الفائدة المستقبلي

أشارت نتائج اجتماع الفيدرالي الصادرة الأربعاء إلى أنه “أثناء مناقشة النظرة المستقبلية للسياسة النقدية، رأى مشاركون في الاجتماع أن معدل الفائدة “وصل إلى ذروته في دورة التشديد الكمي الحالية. وأوضح المشاركون أنهم لا يتوقعون أنه سوف يكون من المناسب خفض معدل الفائدة الفيدرالية حتى تتوافر لديهم ثقة أكبر في أن لتضخم مستمر في التحرك في اتجاه 2.00%”.

وقال أعضاء اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة إنهم سوف “يقيمون بحذر البيانات التي يتوالى صدورها في الفترة المقبلة للتعرف على الاتجاه الذي يسلكه التضخم على المدى الطويل”، مؤكدين أن مخاطر الصعود ومخاطر الهبوط تتزايد بسبب القلق حيال إمكانية خفض معدل الفائدة بسرعة كبيرة.

وذكرت النتائج أن المسؤولين داخل اللجنة “أعربوا عن قلقهم حيال استمرار ارتفاع التضخم في إلحاق المزيد من الأضرار بالأسر، خاصة تلك التي لديها وسائل محدودة لامتصاص الأسعار المرتفع بينما أشارت بيانات التضخم إلى انخفاض كبير في الأسعار في النصف الثاني من العام الماضي”.

كما عكست هذه النتائج أن هناك جدل داخلي بين أعضاء اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة حول سرعة الخفض المنتظر للفائدة في الفترة المقبلة في ضوء حالة انعدام اليقين التي تسيطر على النظرة المستقبلية للاقتصاد.

تحقق أيضا

تعافي الذهب

الذهب يلامس أعلى مستوياته على الإطلاق بعد بيانات مؤشر أسعار المنتجين الأمريكي

ساعد انخفاض عوائد سندات الخزانة الأمريكية وانخفاض الدولار الأمريكي، خلال الجلسة الأمريكية، على تعزيز أسعار …