نور تريندز / مستجدات أسواق / تراجع فرص العمل في الولايات المتحدة بسبب “الاستقالة الكبرى”
الوظائف الأمريكية، القطاع الخاص، الدولار
الوظائف الأمريكية، القطاع الخاص، الدولار

تراجع فرص العمل في الولايات المتحدة بسبب “الاستقالة الكبرى”

فقد حوالي 4.5 مليون أمريكي وظائفهم في نوفمبر الماضي مما يُعد رقما قياسيا، وفقا لقراءات مؤشر JOLTS لفرص العمل. 

وأشارت هذه القراءات إلى هبوط عدد فرص العمل الجديدة في الولايات المتحدة في نوفمبر الماضي إلى 10.562 مليون وظيفة.

وارتفع معدل الاستقالة من الوظائف في الولايات المتحدة بواقع 4.53 مليون استقالة، مما يشير إلى ارتفاع المعدل بحوالي 89% مقارنة بالقراءات الصادرة عن أداء سوق العمل الأمريكي في أكتوبر. 

ويُطلق على هذه الظاهرة “الاستقالة الكبرى” التي تتضمن حالة تسيطر على سوق العمل عندما يترك العمالة وظائفهم نتيجة لتوافر عدد كبير من الوظائف في السوق يتجاوز إلى حدٍ كبير المتوافر من العملة بالفعل. 

وارتفع معدل فرص العمل الجديدة في الولايات المتحدة بواقع 6.6% في نوفمبر الماضي، وهو ما جاء أدنى من القراءة المسجلة الشهر السابق التي أشارت إلى ارتفاع بواقع 7.00%، لكن القراءة السنوية لا تزال تشير إلى تحسن في عدد فرص العمل الأمريكية مقارنة بقراءة نفس الشهر من العام الماضي التي سجلت 4.5%. 

تحقق أيضا

بوريس جونسون، التعديل اوزاري، الجنيه الإسترليني

عاجل بوريس جونسون يستقيل من منصبه كرئيس وزراء لبريطانيا

استقال رئيس وزراء المملكة المتحدة، بوريس جونسون، الخميس، لينهي فترته كرئيس وزراء التي استمرت قرابة …