نور تريندز / مستجدات أسواق / باول: قد نبدأ خفض المشتريات حال تقدم الاقتصاد وفقا لتوقعاتنا
مسار عائدات السندات الأمريكي وراء تحركات الدولار شمالًا
الدولار الأمريكي، مخاطر السياسة الأمريكية

باول: قد نبدأ خفض المشتريات حال تقدم الاقتصاد وفقا لتوقعاتنا

قال جيروم باول، رئيس مجلس محافظي بنك الاحتياطي الفيدرالي، في بيانه الافتتاحي للمؤتمر الصحفي الذي ينعقد بعد إعلان قرارات السياسة النقدية وبيان الفائدة الفيدرالية الأربعاء: “هناك دعم كبير داخل لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة للجدول الزمني لخفض مشتريات الأصول”.

وأكد على أنه لا علاقة بين البدء في خفض مشتريات الأصول ورفع الفائدة، وهو التأكيد الذي يأتي وسط تقارير أشارت إلى أن حوالي نصف أعضاء مجلس بنك الاحتياطي الفيدرالي يتوقعون رفع الفائدة من قبل البنك المركزي في 2022.

وأشار رئيس الفيدرالي إلى أنه “لا يزال هناك متسع أمام سوق العمل لتحقيق المزيد من التحسن” مؤكدا أن لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة سوف تجمع كل ما يلزم من معلومات وحقائق وتبحث الطرق التي يمكن من خلالها اتباع المزيد من معايير التقييد النقدي.

وقال باول: “حال تقدم الاقتصاد وفقا لتوقعاتنا، قد يبدأ الفيدرالي بسهولة في خفض مشتريات الأصول  في الاجتماع المقبل”.

لكنه لا يزال يرى أن المعايير التي وضعها الفيدرالي للبدء في التقييد النقدي، ممثلا في خفض مشتريات الأصول، “لم تتم تلبيته بعد” من قبل الاقتصاد في الوقت الذي يرى أعضاء آخرون في الفيدرالي أن الاقتصاد قام تلبية المعيار الذي أعلنه البنك المركزي في وقت سابق للبدء في خفض مشتريات الأصول، وهو المعيار الذي يتضمن إحراز الاقتصاد الأمريكي “تقدم كبير وملموس”.

وقال رئيس الفيدرالي جيروم باول إن توقعات صناع السياسة النقدية للفائدة الفيدرالية تميل إلى دعم رفع الفائدة في وقت قريب، مرجحا أن الأمر بالنسبة له “يحتاج فقط تقرير توظيف إيجابي واحد فقط حتى يبدأ في خفض مشتريات الأصول وسط دعم كبير من قبل الكثيرين لهذا الإجراء”.

تحقق أيضا

لوي: معدل السياسة السلبية في أستراليا "أمر غير محتمل على الإطلاق"

محافظ الاحتياطي الأسترالي لا يتوقع حدوث تضخم في أستراليا

قال محافظ بنك الاحتياطي الأسترالي، فيليب لوي، اليوم الجمعة، إنه لا يتوقع ركودًا في أستراليا …