نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / انخفاض اليورو مع تراجع معدل التضخم

انخفاض اليورو مع تراجع معدل التضخم

استقر اليورو عند 1.09 دولار، ليظل مقتربا من أعلى مستوى له منذ أوائل أغسطس، حيث أثرت التعليقات المتشددة من مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي على الدولار الأمريكي.

فقد هبط زوج اليورو/دولار بنسبة 0.12% ليصل إلى 1.0982دولار مقابل سعر الإغلاق اليومي السابق عند 1.0995 دولار.

وفي الوقت نفسه، دفعت مؤشرات تباطؤ التضخم في ألمانيا المستثمرين إلى زيادة توقعاتهم بشأن تخفيضات أسعار الفائدة المستقبلية، على الرغم من التصريحات المتشددة الأخيرة من صانعي السياسة في البنك المركزي الأوروبي.

وكان قد حذر رئيس البنك المركزي الألماني ناغل يوم الثلاثاء من أنه إذا تدهور توقعات التضخم، فقد يضطر البنك المركزي إلى التفكير في رفع أسعار الفائدة مرة أخرى، محذرًا من تخفيف السياسة النقدية السريع.

في وقت سابق، اعترفت رئيسة البنك المركزي الأوروبي لاغارد بأنه بينما ضغوط التضخم في منطقة اليورو تتراجع، فإن تحدي النمو القوي للأجور يعقد جهود صانعي السياسة لإدارة ارتفاع الأسعار.

تحقق أيضا

قطاع الخدمات الأمريكي مؤشر ISM الاقتصاد الأمريكي

تراجع الدولار الأمريكي بعد قراءة مؤشر مديري المشتريات الأقل من التوقعات

وانخفض مؤشر مديري المشتريات التصنيعي ISM الأمريكي بشكل مخيب للآمال عند 47.8، بعيدًا عن التوقعات …