نور تريندز / مستجدات أسواق / أسواق السلع Noor Trends / السعودية والإمارات يتوصلان لحل وسط بشأن إنتاجية النفط
كيف أثر قرار منظمة الأوبك الأخير على عمالقة النفط الصخري؟
منظمة الأوبك

السعودية والإمارات يتوصلان لحل وسط بشأن إنتاجية النفط

قال مصدر في أوبك +، حسبما نقلت وكالة رويترز، اليوم الأربعاء إن السعودية والإمارات توصلتا إلى حل وسط بشأن سياسة أوبك +، في خطوة من شأنها أن تفتح صفقة لإمداد مزيد من الخام بسوق نفط ضيقة وتهدئة الأسعار المرتفعة.

تراجعت أسعار خام برنت بفعل الأنباء بما يصل إلى دولار واحد للبرميل نحو 75 دولارًا للبرميل بعد أن أفادت رويترز بأن المنتجين الرئيسيين في أوبك اتفقا على صفقة.

ولا تزال منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا وحلفاؤهما، في مجموعة تُعرف باسم أوبك +، بحاجة إلى اتخاذ قرار نهائي بشأن سياسة الإنتاج، بعد التخلي عن المحادثات هذا الشهر بسبب الخلاف السعودي الإماراتي.

هذا واتفقت أوبك + على تخفيضات قياسية للإنتاج بنحو عشرة ملايين برميل يوميا العام الماضي لمواجهة تراجع الطلب الناجم عن الوباء. وخففت القيود تدريجيا منذ ذلك الحين وتبلغ الآن نحو 5.8 مليون برميل يوميا.

في السياق نفسه، امتد الخلاف بين الرياض وأبو ظبي إلى العلن بعد محادثات أوبك +، حيث عبّر كلاهما عن مخاوف بشأن تفاصيل صفقة مقترحة كان من شأنها أن تضيف مليوني برميل يوميًا إضافية إلى السوق لتخفيف أسعار النفط التي قفزت مؤخرًا إلى عامين ونصف العام أعلى مستوى خلال عامين.

ومن جهتها، أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، اليوم عن استثمار بقيمة 763.7 مليون دولار (2.8 مليار درهم إماراتي) في خدمات متكاملة غير ثابتة عبر ست من جزرها الاصطناعية في حقلي زاكوم العلوي وسطح الرزبوت (SARB) لدعم طاقتها الإنتاجية والتوسع بمقداد 5 ملايين برميل يوميًا بحلول عام 2030.

تحقق أيضا

ماذا تتوقع البنوك الكبرى من الفيدرالي الأمريكي اليوم؟

مسؤول أمريكي: الفيدرالي يجب أن يخفض مشتريات الأصول هذا الخريف

قال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي في سانت لويس، جيمس بولارد، اليوم الجمعة إنه يشعر أن …