نور تريندز / مستجدات أسواق / أسواق السلع Noor Trends / الذهب يواصل الصعود رغم تصريحات باول
الذهب
الذهب

الذهب يواصل الصعود رغم تصريحات باول

تراجع الذهب من أعلى مستوى قياسي جديد عند 2265 دولار للأونصة بعد أن اكتسب الدولار الأمريكي زخمًا صاعدًا عقب ظهور قراءات مديري المشتريات التصنيعي عن المعهد الأمريكي لدراسات الإمدادات (ISM) التي جاءت أفضل بكثير من توقعات السوق الاثنين.

كما عاني المعدن النفيس من ضغوط إضافية بعد تصاعد تكهنات بأن الفيدرالي قد يتمهل قليلًا في خفض الفائدة، وهو ما جاء عقب تصريحات رئيس الفيدرالي جيروم باول التي رجح خلالها أن الفيدرالي “ليس في عجلة من أمره لخفض الفائدة، إذ لا يزال النمو قويًا بينما يستمر معدل التضخم في تجاوز هدف البنك المركزي”.   

لكن الذهب استعاد الزخم الصاعد مستفيدا من التراجع في قراءات التضخم الأمريكي الذي عكسته مؤشرات نفقات الاستهلاك الشخصي الأكثر مصداقية واعتمادية بالنسبة للفيدرالي.

وارتفعت العقود الفورية للذهب إلى 2245 دولار للأونصة مقابل الإغلاق اليومي المسجل في الجلسة الماضية عند 2233 دولار للأونصة. وسجل المعدن الأصفر أدنى مستوياته في الجلسة الأولى من تعاملات الأسبوع الجاري عند 2228 دولار مقابل أعلى المستويات الذي سجل 2265 دولار.

وارتفع مؤشر مديري المشتريات التصنيعي الصادر عن المعهد الأمريكي لدراسات الإمدادات (ISM) إلى 50.3 نقطة في مارس الجاري مقابل قراءة الشهر السابق التي سجلت 47.8 نقطة، وهو ما تجاوز توقعات السوق التي أشارت إلى 48.4 نقطة.

وسجل مكون التوظيف في مؤشر مديري المشتريات التصنيعي الصادر عن المعهد الأمريكي لدراسات الإمدادات (ISM) ارتفاعًا إلى 47.4 نقطة في مارس الجاري مقابل قراءة الشهر السابق التي سجلت 45.9 نقطة.

وارتفع مكون الطلبات الجديدة في مؤشر مديري المشتريات التصنيعي الصادر عن المعهد الأمريكي لدراسات الإمدادات (ISM) إلى 51.4 نقطة في مارس الجاري مقابل قراءة الشهر السابق التي سجلت 49.4 نقطة.

تحقق أيضا

تعافي الذهب

الذهب يلامس أعلى مستوياته على الإطلاق بعد بيانات مؤشر أسعار المنتجين الأمريكي

ساعد انخفاض عوائد سندات الخزانة الأمريكية وانخفاض الدولار الأمريكي، خلال الجلسة الأمريكية، على تعزيز أسعار …