نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الدولار يفقد زخمه الصاعد قبيل بيانات التضخم
توقعات ويستباك: مؤشر الدولار الأمريكي سيهبط إلى 86.8 بحلول منتصف عام 2022
الدولار الأمريكي

الدولار يفقد زخمه الصاعد قبيل بيانات التضخم

تخلت العملة الأمريكية عن زخمها الصاعد وتراجعت إلى منطقة 92.50 اليوم الثلاثاء.

فقد تراجع مؤشر الدولار، الذي يرسم ملامح أداء العملة الأمريكية مقابل سلة العملات، ليعود إلى منطقة 92.50 اليوم الثلاثاء بعد محاولة يوم أمس الاثنين الفاشلة لاستعادة حاجز 93.00.

كان بدأ الدولار الأسبوع بشكل إيجابي وتقدم بالقرب من حاجز 93.00 ، ولكن هذا الصعود لم يدم طويلًا.

هذا وتداول الدولار داخل نطاق ضيق اليوم جنبًا إلى جنب مع التحرك العرضي لعوائد السندات لأجل عشر سنوات  فوق 1.30٪ على خلفية الحذر المتزايد قبل صدور أرقام التضخم لشهر أغسطس.

تحقق أيضا

أسعار النفط تبدأ الأسبوع الجديد بتراجع لهذا السبب!

ثبات أسعار النفط بفعل تعلق الأنظار بقمة الدول السبع

استقرت العقود الآجلة لخام برنت بالقرب من 113 دولارًا للبرميل اليوم الاثنين، حيث محت خسائرها …