نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الدولار الأمريكي يستقر رغم تخوفات وباء كورونا
الدولار الأمريكي يختتم الأسبوع بأداء سلبي لماذا؟!
الدولار الأمريكي

الدولار الأمريكي يستقر رغم تخوفات وباء كورونا

ارتفع سعر الدولار الأمريكي أمام معظم العملات خلال تعاملات اليوم الاثنين، حيث جعلت المخاوف بشأن الوباء المستثمرين حذرين، في حين انتظروا أيضا المزيد من الأدلة حول الانتعاش الاقتصادي العالمي قبل اتخاذ خطواتهم التالية.

ومع حساسية الأسواق الشديدة لأي حديث عن الخفض المبكر، سيتم مراقبة بيانات التضخم الأمريكية يوم الثلاثاء عن كثب قبل شهادة رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول يومي الأربعاء والخميس.

كما أن أي دلائل على أن التضخم قد يكون أكثر استدامة مما كان يعتقد سابقا قد تؤدي إلى تأجيج التوقعات بأن بنك الاحتياطي الفيدرالي قد يخرج من التحفيز الحالي في عصر الأوبئة في وقت سابق، الأمر الذي يدعم الدولار مقابل العملات الرئيسية الأخرى.

 وفي الساعة 11:08 بتوقيت جرينتش، ارتفع الدولار بنسبة 0.22٪ أمام سلة من العملات بينما خسر اليورو 0.26٪ عند 1.1848 دولار مقابل الورقة الخضراء.

تحقق أيضا

الضغط البيعي المكثف يدفع بالدولار لأدنى مستوياته في 32 شهر!

الدولار في هبوط بعد تراجع حاد في تسريح العمالة الأمريكية

منذ مستهل التعاملات الأمريكية يظهر الدولار تراجعا واضحا بسبب ما أطلقت عليه بعض العناوين الرئيسية …