نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الاضطرابات العالمية تدعم مسار الدولار الصاعد بختام الأسبوع!
الدولار يستعيد زخم الصعود بدفعة من التفاؤل الاقتصادي
مؤشر الدولار

الاضطرابات العالمية تدعم مسار الدولار الصاعد بختام الأسبوع!

تزايدت وتيرة ارتفاع الدولار مدعومة بميل متشدد من مجلس الاحتياطي الفيدرالي، وارتفاع عوائد سندات الخزانة والمخاوف بشأن احتمال معركة طويلة الأمد لرفع سقف الديون الأمريكية.

فقد ارتفع الدولار بنسبة 4.7٪ منذ بداية العام حتى تاريخه ويقف بالقرب من أعلى مستوى له في عام مقابل سلة من العملات.

وخلال الساعة الماضية من تعاملات اليوم الجمعة، استقر مؤشر الدولار، الذي يعكس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، عند 94.19. 

هذا ونظرًا لأن الدولار هو العملة المهيمنة في العالم، يمكن أن يكون لمساره آثار بعيدة المدى على الجميع من الشركات إلى البنوك المركزية العالمية.

تحقق أيضا

ماذا تتوقع البنوك الكبرى من الفيدرالي الأمريكي اليوم؟

مسؤول أمريكي: الفيدرالي يجب أن يتصرف “بقوة وحزم” لكبح جماح التضخم

قال جيمس بولارد، رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في سانت لويس، اليوم الجمعة، إن مجلس الاحتياطي …