نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الاسترليني يقفز وسط أزمة البنوك
الجنيه الاسترليني

الاسترليني يقفز وسط أزمة البنوك

ارتفع الجنيه الاسترليني مرة أخرى أعلى 1.21 دولار، حيث خفت المخاوف من حدوث أزمة مصرفية في الولايات المتحدة بعد أن أعلنت مجموعة من البنوك الأمريكية الكبرى عن حزمة إنقاذ بقيمة 30 مليار دولار لبنك فيرست ريبابليك في محاولة لمنعه من أن يصبح ثالث انهيار في أقل من أسبوع.

وفي الوقت نفسه، ينتظر المستثمرون اجتماعات البنك المركزي الرئيسية في المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأسبوع المقبل.

ومن المتوقع أن يقوم بنك إنجلترا برفع أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس الأسبوع المقبل، قبل إنهاء دورة تشديد السياسة الحالية.

 بينما من المرجح أن يواصل بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي رفع أسعار الفائدة لمكافحة التضخم، وإن كان بوتيرة أبطأ.

وفي سياق آخر، تعهد وزير المالية البريطاني جيريمي هانت الأربعاء بخفض التضخم إلى النصف وخفض الديون وتنمية الاقتصاد، قائلاً إن المملكة المتحدة لن تدخل في ركود تقني هذا العام ومن المرجح أن ينخفض ​​التضخم إلى 2.9٪ بحلول نهاية عام 2023.

تحقق أيضا

مبيعات التجزئة

مبيعات التجزئة الأمريكية مستمرة في التقدم

مبيعات التجزئة ترتفع