نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / تسويات نهاية الشهر تلحق أضرارا بالدولار الأمريكي
كيف عرقل تحسن شهية المخاطرة مسار الدولار الصاعد؟
الدولار الأمريكي

تسويات نهاية الشهر تلحق أضرارا بالدولار الأمريكي

يتراجع الدولار الأمريكي منذ مستهل التعاملات اليومية الاثنين، اليوم الأخير من تعاملات شهر مايو الجاري، تزامنا مع عطلة أمريكية بريطانية في الأسواق.

وتراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة العملات الرئيسية، إلى 89.83 نقطة مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 90.03 نقطة.

وسجل المؤشر أعلى مستوى له على مدار الجلسة الحالية عند 90.12 نقطة مقابل أدنى المستويات الذي سجل 89.82 نقطة.

وتغلق الأسواق الأمريكية الاثنين بسبب عطلة يوم الذكرى الي يخلد ذكرى الجنود الأمريكيين الذين راحوا ضحايا في ساحات المعارك. 

وتتراجع معدلات السيولة في الأسواق، مما يجعل أغلب الأصول المتداولة في الأسواق تسير في نطاقات ضيقة للغاية علاوة على تسويات نهاية الشهر التي تتضمن تنويع المحافظ الاستثمارية والحفاظ على توازن محتوياتها وضبط ما بها من استثمارات مالية في الأسواق، وما تحدثه تلك التسويات من أثر سلبي على الدولار الأمريكي.

تحقق أيضا

توقعات ويستباك: مؤشر الدولار الأمريكي سيهبط إلى 86.8 بحلول منتصف عام 2022

مؤشر الدولار ينجرف صوب الهبوط لهذه الأسباب

انجرف مؤشر الدولار الأمريكي إلى الأسفل اليوم الجمعة، متداولًا دون 93.7 وهو في طريقه لتحقيق …