نور تريندز / أخبار نور كابيتال / الليرة التركية العملة الناشئة الأسوأ أداءًا في 2020
الليرة التركية العملة الناشئة الأسوأ أداءًا في 2020
الليرة التركية

الليرة التركية العملة الناشئة الأسوأ أداءًا في 2020

 تراجعت الليرة التركية لليوم التاسع، لتتفوق على الريال البرازيلي باعتباره الأسوأ أداء في الأسواق الناشئة هذا العام.

انخفضت العملة التركية بنسبة 0.7٪، لتتداول عند 8.4843 مقابل الدولار الثلاثاء حتى مع تقدم معظم أقرانها. أدى التراجع الأخير إلى رفع خسارتها هذا العام إلى ما يقرب من 30٪.

تسارع انخفاض الليرة منذ أن تحدى البنك المركزي التركي الشهر الماضي التوقعات وأبقى على سعر إعادة الشراء الرئيسي لمدة أسبوع واحد، فضلًا عن الاستمرار في تطبيق إجراءات خفية لرفع تكلفة الاقتراض.

كما أن احتمالية فوز جو بايدن في الانتخابات الأمريكية تثير قلق تجار الليرة القلقين بالفعل بشأن اتساع عجز الحساب الجاري في تركيا وتضاؤل الاحتياطيات الأجنبية والتوترات الجيوسياسية وتزايد الإصابات بفيروس كورونا. 

ويرجع السبب إلى التخوفات من فوز “بايدن” إلى أنه على الأرجح قد يتخذ موقفًا أكثر تشددًا ضد الحكومة التركية من الرئيس دونالد ترامب بشأن شراء البلاد لنظام دفاع صاروخي روسي.

تحقق أيضا

أسهم أوروبا ترتفع مدعومة بتحسن أسهم الطاقة

أسهم أوروبا ترتفع مدعومة بتحسن أسهم الطاقة

 ارتفعت الأسهم الأوروبية اليوم الجمعة، حيث وصل مؤشر بلو-شيب في لندن إلى أعلى مستوياته في …