نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الدولار يواصل الصعود في اليوم التالي لاجتماع الفيدرالي
الدولار يستعيد زخم الصعود بدفعة من التفاؤل الاقتصادي
مؤشر الدولار

الدولار يواصل الصعود في اليوم التالي لاجتماع الفيدرالي

يواصل الدولار الأمريكي ارتفاعه مقابل أغلب العملات الرئيسية في اليوم التالي لإصدار بنك الاحتياطي الفيدرالي قرارات السياسة النقدية والتقديرات الاقتصادية الشهرية التي انطوت على إشارات إلى اقتراب رفع الفائدة واتجاه البنك المركزي إلى التقييد النقدي.

وارتفع مؤشر الدولار، الذي يعكس صورة واضحة لأداء العملة الأمريكية مقابل سلة العملات الرئيسية، إلى 90.91 نقطة مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 91.13 نقطة. وهبط المؤشر إلى أدنى مستوى له على مدار يوم التداول الخميس عند 91.31 نقطة مقابل أدنى المستويات الذي سجل 91.93 نقطة.

وأشارت التقديرات الرسمية للفيدرالي إلى أن تزايد عدد أعضاء لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة الذين يتوقعون رفع الفائدة مرتين في 2032 في حين يتوقع سبعة أعضاء رفعا واحد لمعدل الفائدة في نفس العام مع ميل الأغلبية إلى الإبقاء على معدل الفائدة كما هو حتى عام 2024.

وتضمنت التقديرات الاقتصادية الرسمية الصادرة عن البنك المركزي ارتفاع تقديرات زيادة الفائدة، أو ما يُعرف بتوقعات رفع الفائدة، إلى 0.6% مقابل التقديرات السابقة التي أشارت إلى 0.0% في 2022.

كما أشارت تقارير إلى أن هناك عدد متزايد من أعضاء لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة الذين يتوقعون أن تُرفع الفائدة من قبل بنك الاحتياطي الفيدرالي في 2022.

وزاد من سلبية تلك التقديرات احتمالات أن تكون الضغوط التضخمية الحالية “مستمرة”، وفقا لتصريحات رئيس الفيدرالي جيروم باول.

وأضاف باول: “نرى أن الزيادة في الضغوط التضخمية قد تستمر، لذلك إذا استمر التضخم اتخاذ المسار الصاعد فوق هدف البنك المركزي، سوف نكون جاهزين للقيام بما يلزم من تغييرات في الموقف الحالي للسياسة النقدية”.

تحقق أيضا

الليرة ترتفع بدفعة من معدلات التضخم العالية

الليرة التركية تتفوق على نظيرها الأمريكي

ارتفعت الليرة التركية لتتجاوز مستوى 8.5 مقابل الدولار الأمريكي في نهاية يوليو، وتحوم حول أقوى …