نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الدولار يكافح من أجل الاحتفاظ بالاتجاه الصاعد بعد البيانات
الدولار الأمريكي يختتم الأسبوع بأداء سلبي لماذا؟!
الدولار الأمريكي

الدولار يكافح من أجل الاحتفاظ بالاتجاه الصاعد بعد البيانات

يعاني الدولار منذ افتتاح التعاملات الأمريكية الجمعة من أجل الاحتفاظ بالاتجاه الصاعد بعد ظهور الدفعة الثانية على التوالي من البيانات الأمريكية الإيجابية، والتي ألقت الضوء على تحسن في الدخل الشخصي وارتفاع دون توقعات السوق في تضخم أسعار المستهلك الأمريكي.

وارتفع مؤشر الدولار، الذي يعكس حالة العملة الأمريكية مقابل سلة العملات الرئيسية، إلى 91.84 نقطة مقابل الإغلاق المسجل نهاية يوم التداول الخميس الماضي عند 91.81. وهبط المؤشر إلى أدنى مستوى له أثناء تعاملات الجمعة عند 91.86 نقطة مقابل أدنى المستويات في نفس الفترة عند 91.53 نقطة.

وارتفعت قراءة مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي في الولايات المتحدة إلى 3.9% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 3.6%، لكنها جاءت دون التوقعات التي أشارت إلى 4.00%، وفقا للقراءة السنوية المسجلة في مايو الماضي.

كما تراجعت القراءة الشهرية للمؤشر إلى 0.5% مقابل القراءة المسجلة الشهر السابق عند 0.5%، وهو ما جاء أقل من التوقعات التي أشارت إلى ارتفاع بواقع 0.6%.

تحقق أيضا

سلسلة خسائر الدولار تتوقف بمطلع الأسبوع الجديد

الدولار الأمريكي مستمر في الهبوط بعد البيانات الأمريكية

تراجع الدولار الأمريكي بنهاية التعاملات في وول ستريت الخميس متأثرا بالتأكيد من قبل الفيدرالي ورئيسه …