نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الدولار يتراجع في اليوم التالي لقرارات الفيدرالي
ما هو السبب وراء هبوط الدولار لأدنى مستوياته في عشرة أسابيع؟
الدولار الأمريكي، جو بايدن، الرئاسة الأمريكية

الدولار يتراجع في اليوم التالي لقرارات الفيدرالي

يتراجع الدولار الأمريكي منذ مستهل التعاملات في وول ستريت الثلاثاء وسط تحسن في شهية المخاطرة قلل الاعتماد على عملة الملاذ الآمن الأولى على مستوى العالم بعد إعلان الفيدرالي قرارات تشير إلى أنه سوف يستخدم جميع أدواته في مواجهة أضرار التضخم.

وهبط مؤشر الدولار، الذي يوفر تقييما لأداء العملة الأمريكية مقابل سلة العملات الرئيسية، إلى 96.10 نقطة مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 96.51 نقطة. 

وارتفع المؤشر إلى أعلى مستوى له على مدار يوم التداول الجاري عند 96.45 نقطة مقابل أدنى المستويات الذي سجل 95.85 نقطة. 

وارتفعت شهية المخاطرة في أسواق المال بسبب تجاوز الإسراع من وتيرة خفض مشتريات الأصول من قبل الفيدرالي توقعات الأسواق علاوة على توقعات البنك المركزي برفع الفائدة ثلاث مرات في 2022. كما أبدى جيروم باول، رئيس الفيدرالي، قدرا كبيرا من التفاؤل حيال المسار المستقبلي للاقتصاد الأمريكي والتقليل من شأن خطر المتحور أوميكرون من فيروس كورونا.

وجاءت البيانات الصادرة الخميس لتزيد من التفاؤل وترفع درجة الشهية للمخاطرة في الأسواق. 

تحقق أيضا

توقعات: الدولار الكندي قد يرتفع بدفعة من عودة نمو الاقتصاد العالمي

الكندي يتغلب على الدولار الأمريكي

أنهى الدولار الكندي تعاملات الخميس في الاتجاه الصاعد بدفعة من ارتفاع الأسعار العالمية للنفط بعد …