نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الدولار يتراجع بعد البيانات الأمريكية
الضغوط على الذهب قد تتزايد وسط ارتفاع الدولار والعوائد
الولايات المتحدة

الدولار يتراجع بعد البيانات الأمريكية

يتراجع الدولار الأمريكي منذ مستهل التعاملات الأمريكية الخميس متأثرا بإيجابية البيانات الأمريكية وتطورات إيجابية على صعيد فيروس كورونا. 

وهبط مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة العملات الرئيسية، إلى 96.03 نقطة مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 96.08 نقطة. 

وارتفع المؤشر إلى أعلى مستوى له على مدار يوم التداول الجاري عند 96.28 نقطة مقابل أدنى المستويات في نفس الفترة الذي سجل 96.02 نقطة.

وتراجعت القراءة الشهرية لمؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي في نوفمبر الماضي بواقع 0.6% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 0.7%. وجاءت القراءة الفعلية متوافقة مع التوقعات التي أشارت إلى نفس الرقم. 

ورغم ارتفاع القراءة السنوية لنفس المؤشر بحوالي 5.7% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 5.1% وأعلى من التوقعات التي أشارت إلى 5.6%، التمس المستثمرون في أسواق المال في القراءة الشهرية الأمل في استقرار التضخم في وقت قريب. 

كما جاءت قراءة مطالبات إعانات البطالة الأسبوعية متوافقة وتوقعات الأسواق، مسجلة ارتفاعا بواقع 205 ألف مطالبة.

وتراجعت قراءة مؤشر الدخل الشخصي في نوفمبر الماضي إلى 0.4% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 0.5%، وهو ما جاء متوافقا وتوقعات السوق. 

كما تراجع مؤشر الدخل بواقع 0.6% مقابل القراءة السابقة التي سجلت ارتفاعا بواقع 1.4%، وهو ما توافق مع توقعات السوق.

 واعتمدت هيئة الرقابة على الغذاء والدواء في الولايات المتحدة العقار المضاد لكوفيد19 من إنتاج شركة ميرك كأحد مكونات العلاج من الوباء للبالغين. ويُعرف العقار المعتمد حديثا بمولنوبيرافير ويستخدم في علاج فيروس كورونا بداية من 18 سنة. 

ويأتي بعد أيام قليلة من اعتماد الهيئة لعقار آخر لعلاج فيروس كورونا من إنتاج شركة فايزر الذي أطلقت الشركة عليه اسم باكسلوفيد الذي يستخدم في علاج الفيروس بداية من 12 سنة.  

تحقق أيضا

الدولار يستعيد زخم الصعود بدفعة من التفاؤل الاقتصادي

الدولار يرتفع استغلال لمخاوف الركود بعد بيانات سلبية

ظهرت دفعة من البيانات السلبية التي وقفت وراء ارتفاع الدولار الأمريكي الخميس، وذلك لتعزيز تلك …