نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الدولار في هبوط قبيل نتائج اجتماع الفيدرالي

الدولار في هبوط قبيل نتائج اجتماع الفيدرالي

يستمر الدولار الأمريكي في مرمى نيران ترقب نتائج اجتماع الفيدرالي والتحسن الكبير في مبيعات التجزئة الأمريكية، وفقا للبيانات الصادرة الأربعاء. 

وتراجع مؤشر الدولار، الذي يلقي الضوء على أداء العملة الأمريكية مقابل سلة العملات الرئيسية، إلى 95.90 نقطة مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 95.99 نقطة. وارتفع المؤشر إلى أعلى مستوى له على مدار يوم التداول الجاري عند 96.06 نقطة مقابل أدنى المستويات الذي سجل 95.77 نقطة.

وأسهمت مبيعات التجزئة الأمريكية، التي حققت ارتفاعا كبيرا في يناير الماضي عكسته البيانات التي ظهرت الأربعاء، في تصاعد التوقعات بأن الفيدرالي سوف يجد المزيد من المبررات والدوافع للاتجاه بقوة إلى التشديد النقدي.  

وسجلت مبيعات التجزئة الأمريكية ارتفاعا في يناير الماضي بواقع 3.8% مقابل القراءة الشهرية التي سجلت 2.5-%، وهو ما عكس تحسنا كبيرا مقارنة بالتوقعات التي أشارت إلى 2.00%. 

وارتفعت القراءة الشهرية لمبيعات التجزئة الأمريكية باستثناء مبيعات السيارات بواقع 3.3% مقابل القراءة السابقة التي سجلت هبوط بواقع 2.8-%. 

تحقق أيضا

الفيدرالي

كيف بث الفيدرالي الرعب في الأسواق بعد نتائج اجتماعه الماضي؟

نشر بنك الاحتياطي الفيدرالي حالة من الرعب في الأسواق حيال مستقبل التضخم والمسار المستقبلي للفائدة …