نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الدولار الأمريكي ينتعش بعد زيادة طلبات السلع المعمرة
الدولار الأمريكي
الدولار الأمريكي

الدولار الأمريكي ينتعش بعد زيادة طلبات السلع المعمرة

أظهر الدولار الأمريكي قدرا من التعافي في أعقاب ظهور دفعة إيجابية من البيانات الأمريكية التي ألقت الضوء على تحسن في طلبات السلع المعمرة في الولايات المتحدة، وهو ما جاء بعد يوم واحد من دفعة سلبية أشارت إلى تدهور في عموم النشاط الاقتصادي، وهو ما أثار تكهنات جديد بخصوص خفض الفائدة من قبل بنك الاحتياطي الفيدرالي.

وأدى التحسن في قراءات طلبات السلع المعمرة إلى ارتفاع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة العملات الرئيسية، إلى 105.90 نقطة مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 105.68 نقطة.

وهبط المؤشر إلى أدنى مستوى له في يوم التداول الأربعاء عند 105.59 نقطة مقابل أعلى المستويات الذي سجل 105.95 نقطة.

وسجلت قراءة هذا المؤشر في مارس الماضي ارتفاعًا إلى 2.6% مقابل القراءة السابقة التي سجلت ارتفاعًا أقل بحوالي 0.7%، وهو ما فاق توقعات الأسواق لنفس الفترة.

وكان مؤشر الدولار الأمريكي قد انخفض الثلاثاء بعد التقارير التي تفيد بتباطؤ النشاط الاقتصادي الأمريكي وتباين مؤشرات التضخم في أبريل الجاري. ويراقب الاحتياطي الفيدرالي هذه التطورات عن كثب لتحديد الحاجة إلى مزيد من التعديلات في السياسة النقدية من أجل التعامل مع ارتفاعات التضخم.

بيانات إيجابية

وأشارت الدفعة الأحدث على الإطلاق من البيانات الأمريكية إلى تباطؤ ملحوظ في النشاط الاقتصادي في الولايات المتحدة، مع انخفاض مؤشر مديري المشتريات المركب (الإصدار العالمي) الصادر عن ستاندردز آند بورس إلى 50.9 في أبريل الجاري مقابل 52.1 في مارس، مما يشير إلى ارتفاع أقل من توقعات الأسواق والقراءة السابقة، مسجلا أدنى المستويات في أربعة أشهر.

بالإضافة إلى ذلك، أظهر سوق العمل أول انكماش له منذ يونيو 2020، خاصةً في القطاع الخدمي، مما قد يشير إلى تباطؤ اتجاهات التوظيف في المرحلة الراهنة. وعلى الرغم من هذه المؤشرات، تراجعت معدلات التضخم قليلا، على الرغم من أن أسعار مستلزمات الإنتاج ظلت مرتفعة.

وتعني الزيادة في طلبات السلع المعمرة في الولايات المتحدة أن المستهلك الأمريكي مطمئن للأوضاع الاقتصادية الراهنة والمستقبلية، مما يدفعه إلى شراء هذه السلع ذات التكلفة المرتفعة.

واعتبرت الأسواق هذه الثقة من أهم المقومات التي قد يستند إليها الفيدرالي في التمهل قليلا قبل خفض الفائدة، مما يشير إلى إمكانية ألا تشهد الأسواق خفضًا للفائدة في يونيو المقبل، وهو ما انعكس إيجابيًا على الدولار الأمريكي.

تحقق أيضا

ين

الدولار/ ين يرتفع على خطى عائدات السندات

ختم الدولار/ ين تعاملات الخميس مستفيدًا من ارتفاع عائدات سندات الخزانة الأمريكية التي ارتفعت بعد …