نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الدولار الأمريكي يفشل في الصعود رغم توافر عوامل سلبية في الأسواق
ما هو السبب وراء هبوط الدولار لأدنى مستوياته في عشرة أسابيع؟
الدولار الأمريكي، جو بايدن، الرئاسة الأمريكية

الدولار الأمريكي يفشل في الصعود رغم توافر عوامل سلبية في الأسواق

يواصل الدولار الأمريكي الهبوط منذ مستهل التعاملات اليومية الأربعاء متأثرا بنفس العوامل التي لازمته على مدار الفترة الماضية، أبرزها التفاؤل الذي ساد الأسواق حيال الوضع في أوكرانيا رغم تدهور الأوضاع على صعيد الصراع في شرق أوروبا مرة ثانية الأربعاء عقب قصف روسي جديد لأهداف في كييف. 

وهبط مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة العملات الرئيسية، إلى 97.80 نقطة مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 98.40 نقطة. وارتفع المؤشر إلى أعلى مستوى له على مدار يوم التداول الأربعاء عند 98.54 نقطة مقابل أدنى المستويات الذي سجل 97.69 نقطة. 

ووتوافرت بعض العوامل في الأسواق أدت إلى سيطرة حالة من السلبية على معنويات المستثمرين، وهو ما كان من شأنه أن يؤدي إلى ارتفاع الدولار الأمريكي.

لكن العملة الأمريكية لم تتمكن من استغلال تلك العوامل بسبب التأثر القوي في الأيام القليلة الماضية بالإيجابية حيال الوضع على صعيد الصراع في أوكرانيا. 

وجددت روسيا قصف مواقع بالقرب من العاصمة الأوكرانية كييف بعد ساعات قليلة من تعهد موسكو بتقليل العمليات العسكرية بالقرب من العاصمة وفي شمال أوكرانيا بصفة عامة. 

وقالت روسيا إنها استمعت جيدا إلى تنازل أوكرانيا عن تغيير في موقف أوكرانيا، لكنها لم تر ذلك بعد على أرض الواقع. 

تحقق أيضا

مسار عائدات السندات الأمريكي وراء تحركات الدولار شمالًا

مكاسب أسبوعية محدودة لعائدات السندات الأمريكية

أنهت عائدات سندات الخزانة الأمريكية للمعيارية لأجل عشر سنوات التعاملات الأسبوعية في الفترة (8-12 أغسطس …