نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / التضخم وراء الارتفاع في عائدات السندات الأمريكية
عائدات السندات الأمريكية تحوم حول أعلى مستوياتها في عام
عائدات السندات الأمريكية

التضخم وراء الارتفاع في عائدات السندات الأمريكية

ترتفع عائدات سندات الخزانة الأمريكية منذ ظهور بيانات التضخم الأربعاء مستندة إلى العلاقة الطردية بينها وبين التضخم في أسعار المستهلكين والمنتجين.

وارتفعت عائدات سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات إلى 1.542% مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 1.441%. وبلغ أدنى مستوى للعائدات على هذا النوع من الأوراق المالية 1.441% مقابل أعلى المستويات الذي سجل 1.577%.

وارتفعت قراءة مؤشر أسعار المستهلك الأمريكي بواقع 0.9% في أكتوبر الماضي مقابل القراءة السابقة التي سجلت 0.4%، وهو ما جاء أعلى من توقعات السوق التي أشارت إلى 0.6%.

وارتفعت القراءة الشهرية لمؤشر أسعار المستهلك الأمريكي باستثناء أسعار الغذاء والطاقة بواقع 0.6% في أكتوبر الماضي مقابل قراءة الشهر السابق التي سجلت ارتفاعا بواقع 0.2%، مما يشير إلى مستويات أعلى من توقعات السوق التي أشارت إلى 0.4%.

وهناك علاقة طردية بين التضخم وعائدات سندات الخزانة الأمريكية. فكلما ارتفع معدل التضخم وتوقعات التضخم، كلما ارتفعت عائدات سندات الخزانة نظرا لتآكل القدرة الشرائية للسيولة الناتجة عن استحقاق تلك السندات في المستقبل، مما يؤدي إلى تراجع قيمتها ومن ثم ارتفاع العائد عليها لوجود علاقة عكسية بيم القيمة والعائدات.

تحقق أيضا

هل ستنجح السياسة النقدية الأمريكية الجديدة في دفع الانتعاش الاقتصادي إلى الاستمرار؟

بوستيك يسعى لدفع الفيدرالي لإنهاء مشتريات الأصول عاجلاً

قال رافائيل بوستيك، رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي لأتلانتا، اليوم الخميس إنه سيدفع من أجل إنهاء …