نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الإسترليني يواصل الصعود بسبب هبوط الدولار الأمريكي
الجنيه الإسترليني يقفز لأعلى مستوياته منذ مارس 2020!
الجنيه الاسترليني، البريكست

الإسترليني يواصل الصعود بسبب هبوط الدولار الأمريكي

ختم الإسترليني تعاملات الخميس في الاتجاه الصاعد بدعة من هبوط الدولار الأمريكي لذي تأثر بارتفاع شهية المخاطرة في أسواق المال العالمية علاوة على استمرار ارتفاع التضخم في الولايات المتحدة إلى مستويات مثيرة للقلق.

وارتفع الإسترليني/ دولار إلى 1.3786 مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 1.3739. وهبط الزوج إلى أدنى مستوى له على مدار تعاملات الخميس 1.3722 مقابل أعلى المستويات الذي سجل 1.3841.

وختم الدولار الأمريكي تعاملات وول ستريت في الاتجاه الهابط بسبب التفاؤل الذي سيطر على الأسواق بعد البيانات التي ألقت الضوء على تراجع في تضخم أسعار المستهلك الأمريكي مقارنة بالشهر السابق وتراجع إعانات البطالة الأمريكية إلى حدٍ كبيرٍ، وإعلان بايدن تفاصيل خطة إنفاق جديدة بقيمة 1.75 ترليون دولار بديلا عن خطة كانت محل جدل بين البيت الأبيض والكونجرس الأمريكي بضعف هذه القيمة، مما يدل على توافر قدر أكبر من المرونة لدى الإدارة الأمريكية قد يسمح لها بتمرير أجندتها الاقتصادية بسهولة.

تحقق أيضا

الدولار يستعيد زخم الصعود بدفعة من التفاؤل الاقتصادي

الدولار يرتفع استغلال لمخاوف الركود بعد بيانات سلبية

ظهرت دفعة من البيانات السلبية التي وقفت وراء ارتفاع الدولار الأمريكي الخميس، وذلك لتعزيز تلك …