نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الإسترليني يتراجع بسبب فيروس كورونا وقوة الدولار الأمريكي
الإسترليني
الجنيه الاسترليني

الإسترليني يتراجع بسبب فيروس كورونا وقوة الدولار الأمريكي

ختم الإسترليني تعاملات الاثنين في الاتجاه الهابط متأثرا بارتفاع الدولار الأمريكي والزيادة الكبيرة في أعداد حالات فيروس كورونا في المنطقة الأوروبية التي اضطرت النمسا إلى إعلان الإغلاق وألمانيا إلى التهديد به مع فرض قيود احترازية للحد من انتشار الوباء في دول أوروبية أخرى مثل إيطاليا. 

وتراجع الإسترليني/ دولار إلى 1.3392 مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 1.3441. وارتفع الزوج إلى أعلى مستوى له على مدار يوم التداول الاثنين عند 1.3450 مقابل أدنى المستويات الذي سجل 1.3384. 

 وأعلنت النمسا إعادة فرض الإغلاق العام للحد من انتشار الوباء في البلاد عقب ارتفاعات كبيرة في أعداد الحالات المكتشفة في الوقت الذي ترتفع فيه أعداد الحالات في دول أوروبية أخرى وتتخذ دول في المنطقة إجراءات احترازية للحد من انتشار الوباء.  

يواصل الدولار الأمريكي الصعود منذ مستهل التعاملات في وول ستريت بدفعة من قرار الرئيس الأمريكي جو بايدن بفترة ولاية ثانية لجيروم باول، الرئيس الحالي للفيدرالي، وتعيين لايل براينارد نائبة له. 

تحقق أيضا

الإسترليني

الإسترليني يتعرض لهبوط محدود بعد البيانات وارتفاع الدولار

كانت البيانات الاقتصادية وارتفاع الدولار الأمريكي وراء الهبوط المحدود الذي تعرض له الجنيه الإسترليني في …