نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الإسترليني يبدأ رحلة هبوط بسبب البيانات
أداء العملات: الجنيه الإسترليني يهبط إلى أدنى مستوياته في أسبوع!
الجنيه الاسترليني

الإسترليني يبدأ رحلة هبوط بسبب البيانات

استكمالا لمسلسل البيانات الاقتصادية وما فرضته من سيناريوهات على حركة السعر في أسواق المال، هبط الإسترليني في نهاية فترة التداول الأمريكية متأثرا بتراجع في البيانات البريطانية.

وتراجع الإسترليني/ دولار إلى 1.4150 مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 1.4205. وارتفع الزوج إلى أعلى مستوى له على مدار يوم التداول الثلاثاء عند 1.4250 مقابل أدنى المستويات الذي سجل 1.4145.

وتراجع مؤشر مديري المشتريات التصنيعي البريطاني 65.6 نقطة مقابل القراءة السابقة المسجلة في مايو الماضي مقابل القراءة السابقة التي سجلت 66.1 نقطة، وهو ما جاء أعلى من توقعات الأسواق التي أشارت إلى نفس الرقم المسجل في القراءة السابقة.

تحقق أيضا

ما هي توقعات Rabobank لزوج اليورو/دولار؟

اليورو يتعرض لضغوط بسبب حديث عن “عائدات تحت الصفر”

تعرض اليورو إلى ضغوط هائلة منذ مستهل تعاملات اليوم الأول من أسبوع التداول الجاري، مما …