نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الإسترليني في صعود بسبب بنك إنجلترا والبريكست
الجنيه الإسترليني يقفز لأعلى مستوياته منذ مارس 2020!
الجنيه الاسترليني، البريكست

الإسترليني في صعود بسبب بنك إنجلترا والبريكست

يظهر الإسترليني قدرا كبيرا من القوة في الأداء مقابل الدولار الأمريكي، وهو ما جاء نتيجة عدة عوامل إيجابية تدفع بالعملة البريطانية في الاتجاه الصاعد.

وارتفع الإسترليني إلى مستوى 1.3800 مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 1.3723. وهبط الزوج إلى أدنى مستوى له على مدار يوم التداول الجاري عند 1.3720 مقابل أعلى المستويات الذي سجل 1.3833.

ويتلقى الإسترليني دعما من تفاؤل حيال المسار المستقبلي للمفاوضات بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة حول بعض النقاط في إطار بروتوكول حدود أيرلندا الشمالية.

كما تستمد العملة دعما من سيطرة الصقور على اللغة المستخدمة في صياغة بيان الفائدة والسياسة النقدية لبنك إنجلترا، والذي أشار إلى أن البنك المركزي قد يرفع الفائدة قبل خفض مشتريات الأصول. ويلعب هبوط الدولار الأمريكي أيضا دورا في الارتفاع الذي تحققه العملة البريطانية في الفترة الأخيرة. كما تنتظر العملة بيانات التضخم البريطانية التي تظهر الأربعاء المقبل، وهي البيانات التي من المتوقع أن يكون لها بالغ الأثر على حركة سعر الإسترليني.

تحقق أيضا

عائدات السندات الأمريكية

عائدات السندات الأمريكية تواصل الارتفاع

تواصل عائدات السندات الأمريكية المعيارية الصعود منذ مستهل أسبوع التداول الجديد بدفعة من تصاعد توقعات …