نور تريندز / مستجدات أسواق / أسواق السلع Noor Trends / النفط يتعرض لضغوط رغم تحسن بيانات المخزونات الأمريكية
النفط يتأرجح ما بين صعود وهبوط بفعل تضارب إشارات التحفيز الأمريكية
تباين أداء أسعار النفط

النفط يتعرض لضغوط رغم تحسن بيانات المخزونات الأمريكية

تعاني العقود الآجلة للنفط من ضغوط أثناء محاولة التماسك في الاتجاه الصاعد منذ مستهل التعاملات الأمريكية رغم الهبوط الحاد في مخزونات النفط الأمريكية الذي يُعد إيجابي للأسعار العالمية للنفط. 

وحققت العقود الآجلة للخام الأمريكي ارتفاعا محدودا إلى 70.35 دولار للبرميل مقابل الإغلاق المسجل في الجلسة الماضية عند 70.26 دولار للبرميل.

وارتفعت العقود الآجلة للنفط الأمريكي إلى أعلى مستوى لها على مدار الجلسة الحالية عند 70.42 مقابل أدنى المستويات الذي سجل 69.41 دولار. 

وأصدرت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية بيانات مخزونات النفط الخام للولايات المتحدة التي أشارت إلى تراجع بحوالي 4.584- مليون برميل في الأسبوع المنتهي في العاشر من ديسمبر الماضي. 

وجاء الهبوط أقل حدة أشارت إليه التوقعات بحوالي 24- ألف برميل، ومقابل التوقعات التي أشارت إلى ارتفاع حاد بحوالي 4 مليون برميل. 

ويشير ما سبق إلى الهبوط في مخزونات النفط الأمريكية للأسبوع الثالث على التوالي، مما وصل بمتوسط هذه المخزونات إلى 1.7- مليون برميل.

وأكدت البيانات أيضا أن مخزونات الجازولين الأمريكية هبطت بواقع 700 ألف برميل في نفس الفترة وهبوط آخر بحوالي 2.9- مليون برميل في مشتقات النفط الأمريكية. 

وفي تقريرها الشهري عن سوق النفط ، قامت وكالة الطاقة الدولية (IEA) بتعديل توقعات انخفاض الطلب على النفط بنحو 100000 برميل يوميًا لكل من 2021 و 2022، مستشهدة بظهور متغير أوميكرون لخفض الطلب العالمي على النفط.

وقال المتحدث باسم وزير الخارجية الإيراني الثلاثاء الماضي إن المحادثات التي تستهدف إحياء الاتفاق النووي الإيراني تحرز تقدما في الوقت الراهن.

تحقق أيضا

أسعار النفط تبدأ الأسبوع الجديد بتراجع لهذا السبب!

النفط يتراجع بضغط من مخاوف الركود

تراجعت العقود الآجلة للنفط في ختام تعاملات الأربعاء بسبب مخاوف الركود التي ألقت بظلالها على …