نور تريندز / مستجدات أسواق / أسواق السلع Noor Trends / النفط يتراجع رغم إبقاء أوبك+ على سياستها الإنتاجية
وزير النفط الهندي يحث أوبك + على تخفيف تخفيضات الإنتاج
أوبك،خفض الإنتاج، النفط

النفط يتراجع رغم إبقاء أوبك+ على سياستها الإنتاجية

أنهت العقود الآجلة للنفط تعاملات الخميس في الاتجاه الهابط رغم إبقاء أوبك+ على السياسة الإنتاجية المطبقة منذ إبريل الماضي.

وجاء الهبوط في نهاية التعاملات اليومية بضغط من تصريحات خرجت من البيت الأبيض تتهم أوبك+ بأنها “تشكل تهديدا لتعافي الاقتصاد العالمي برفضها الإسراع من وتيرة زيادة الإنتاج”، محذرا من الولايات المتحدة “مستعدة لاستخدام جميع ما لديها من أدوات ضرورية لخفض أسعار النفط”. 

قررت مجموعة أوبك+ الإبقاء على السياسة الإنتاجية الحالية، مؤكدة تمسكها بالنهج الحذر في رفع مستويات إنتاج النفط من أجل الحفاظ على تعزيز الأسعار العالمية.

جاء ذلك في نهاية الاجتماع الشهري لأكبر تحالف نفطي على مستوى العالم رغم الضغوط التي يتعرض لها من قبل الإدارة الأمريكية في الفترة الأخيرة في اتجاه زيادة الإنتاج بهدف التصدي للارتفاع الصاروخي للعقود الآجلة للنفط.

وقررت منظمة أوبك وحلفاؤها الخميس، في الاجتماع الافتراضي الذي انعقد اليوم، زيادة الإنتاج في ديسمبر المقبل بواقع 400 ألف برميل يوميا.

وبدأت أوبك+ زيادة الإنتاج التدريجية في إبريل الماضي في اجتماع التكتل النفطي العالمي في فيينا، ثم أكدت على نفس الموقف المؤيد لهذه السياسة الإنتاجية في اجتماع يوليو الماضي عندما أعلنت تثبيت حجم الزيادة حتى نوفمبر على الأقل.

لكن الإدارة الأمريكية مستمرة في الضغط على أوبك+ في اتجاه زيادة أكبر في الإنتاج لزيادة المعروض ومن ثم السيطرة على الارتفاع الحاد في الأسعار، وذلك من خلال تهديدات أمريكية بالتوسع في صادرات الولايات المتحدة من النفط والإفراج عن كميات من الاحتياطيات الاستراتيجية النفطية الأمريكية. 

وكانت استجابة أوبك+ لتلك التصريحات سلبية، إذ أكدت أنها لا تحتاج إلى زيادة أكبر في الإنتاج في المرحلة الحالية.

تحقق أيضا

أسعار النحاس تقفز لأعلى مستوياتها في 2012 لهذا السبب!

أسعار النحاس تسجل أدنى مستوياتها في 16 شهر

واصل النحاس، وهو مؤشر رئيسي لصحة الاقتصاد العالمي، مساره الهابط، حيث انخفض إلى أدنى مستوى …