نور تريندز / مستجدات أسواق / أسواق السلع Noor Trends / الذهب يرتفع عقب تدهور الدولار بسبب البيانات السلبية
الذهب يصعد بفضل الطلب الشرائي قبيل نتائج الانتخابات الأمريكية

الذهب يرتفع عقب تدهور الدولار بسبب البيانات السلبية

يواصل الذهب الصعود بنهاية أسبوع التداول الجاري مستفيدا من التراجع في حركة سعر الدولار الأمريكي إثر تلاشي توقعات رفع الفائدة من قبل الفيدرالي بعد ظهور دفعة جديدة من البيانات الأمريكية ألقت الضوء على تدهور في إنفاق وثقة المستهلك في الولايات المتحدة.

وارتفعت العقود الآجلة للذهب إلى مستوى 1842 دولار للأونصة مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 1826 دولار للأونصة. وهبط الذهب إلى أدنى المستويات على مدار يوم التداول الأخير من الأسبوع الجاري عند 1819 دولار مقابل أعلى المستويات الذي سجل 1943 دولار.

ولم ينجح الدولار الأمريكي في استغلال ضعف البيانات الأمريكية على مستوى مبيعات التجزئة وثقة المستهاك لأنه تعامل مع الموقف الحالي بصفته عملة أكبر اقتصادات العالم الذي تحاصره مخاوف ضعف القيمة لفترة قد تمتد بسبب زيادة مفرطة في المعروض منها في الأسواق عقب الجهود الكبيرة التي بذلتها إدارة بايدن في تحفيز الاقتصاد باستخدام جرعات زائدة من الإنفاق.

ونتوقع أن يكون الفيدرالي، بعد هذه الدفعة من البيانات السلبية، مهتما أكثر بضبط الأوضاع الاقتصادية وإصلاح ما أدى إلى تدهور إنفاق وثقة المستهلك في الفترة الأخيرة، وهو ما يرجح أن يشغله عن التفكير في التقييد النقدي في شكل رفع الفائدة أو التقليل من مشتريات الأصول.

تحقق أيضا

مزيج برنت يتراجع بفعل مخاوف تباطؤ الطلب الأمريكي

تراجع مزيج برنت خلال تعاملات اليوم  الخميس بعد أن أثارت الزيادة الأكبر من المتوقع في …