نور تريندز / مستجدات أسواق / أسواق الأسهم العالمية / وول ستريت تعاني هبوطا عنيفا قبيل شهادة باول
هل سينجح باول في إنهاء رئاسته للفيدرالي بدون التعرض لنوبة غضب اقتصادية؟
الفيدرالي

وول ستريت تعاني هبوطا عنيفا قبيل شهادة باول

تنتظر الأسواق العالمية شهادة جيروم باول، رئيس مجلس محافظي بنك الاحتياطي الفيدرالي، أمام الكونجرس الأمريكي التي يتناول فيها الأوضاع الاقتصادية في الولايات المتحدة.

وتتراجع أسواق الأسهم الأمريكية منذ افتتاح التعاملات في وول ستريت بسبب ترقب المستثمرين لشهادة باول نصف السنوية أمام الكونجرس التي تأتي وسط ارتفاعات حادة في عائدات سندات الخزانة الأمريكية.  

وتراجع داو جونز الصناعي إلى 31260 نقطة بعد خسارة حوالي 261 نقطة أو 0.9%. كما هبط مؤشر S&P500 إلى 3826 نقطة عقب خسائر بحوالي 32 نقطة أو 0.9%.

وتراجع ناسداك للصناعات التكنولوجية أيضا إلى 13125 نقطة عقب خسائر بحوالي 419 نقطة أو 3.1% مقابل الإغلاق اليومي السابق، وهو ما يجعله المؤشر الأكثر تدهورا بين مؤشرات بورصة نيويورك.

وينتظر المستثمرون في الأسهم الأمريكية أي تعليق أو إشارة من باول إلى ارتفاع العائدات على سندات الخزانة الأمريكية، وما قد يشير إليه من إجراءات يتخذها البنك المركزي لمجابهة الارتفاع المحتمل في التضخم بسبب هذا التقدم المستمر للعائدات.

وتوفر العائدات المرتفعة لسندات الخزانة الأمريكية بيئة تشغيل حافلة بالمخاطر للشركات الكبرى التي تعتمد على الاقتراض مقابل تكلفة منخفضة علاوة على الأضرار التي تلحقها الارتفاعات في عائدات السندات الأمريكية بالأسهم، إذ تجعل هذا النوع من الأوراق المالية السيادية أكثر جاذبية للمستثمرين الذين يفضلونها لما تتمتع به من أمان. 

تحقق أيضا

الأسهم الآسيوية تصعد بفضل توقيع ترامب على حزمة التحفيز

الأسهم الآسيوية تستهل الشهر الجديد بارتفاع

ارتفعت الاسهم الاسيوية اليوم الاثنين مع عودة بعض مظاهر الهدوء إلى أسواق السندات بعد موجة …