نور تريندز / مستجدات أسواق / أسواق الأسهم العالمية / الأسهم الأمريكية تتراجع بسبب توقعات الفائدة الفيدرالية
الأسهم الأمريكية
الأسهم الأمريكية

الأسهم الأمريكية تتراجع بسبب توقعات الفائدة الفيدرالية

تظهر الأسهم الأمريكية تراجعًا منذ مستهل التعاملات اليومية في أول أسبوع التداول الجديد بضغط من تراجع كبير في شهية المخاطرة في أسواق المال العالمية عقب استيعاب الأسواق خطاب الفيدرالي الصادر الأربعاء الماضي في شكل بيان الفائدة وتصريحات رئيس الفيدرالي جيروم باول عقب إعلان الإبقاء على الفائدة عند نفس المعدلات المرتفعة القياسية الحالية.

وتراجع مؤشر داو جونز الصناعي إلى 38507 نقطة بعد أن فقد حوالي 100 نقطة أو 0.3%. وهبط ستانردز آند بورس500 إلى 5430 نقطة بعد أن تنازل عن حوالي نقطتين. لكن ناسداك للصناعات التكنولوجية الثقيلة كان استثناء من الموجة الهابطة الحالية، إذ استقر في الاتجاه الصاعد عند 17691 نقطة بعد أن أضاف حوالي ثلاث نقاط أو أقل من 0.1%.  

وينشغل المستثمرون في أسواق المال في الوقت الراهن بخطاب الفيدرالي الذي ظهر في بيان الفائدة وتصريحات جيروم باول، رئيس مجلس محافظي البنك المركزي، التي أدلى بها الأربعاء الماضي عقب اتخاذ القرار بتثبيت الفائدة للاجتماع السادس على التوالي، ووضع هذا الخطاب جنبًا إلى جنبٍ مع البيانات الاقتصادية التي توالى ظهورها في الفترة الأخيرة. وتُعد هذه الفترة مرحلة لتقييم المسار المستقبلي للفائدة الفيدرالية في وقت تتلهف فيه الأسواق إلى تحديد موقف السياسة النقدية في البنوك المركزية الرئيسية.

وأبدى الفيدرالي ترددًا في الإشارة إلى وقت البدء في خفض الفائدة في بيان الفائدة الصادر عن البنك المركزي الأربعاء الماضي علاوة على خلو تصريحات باول من إشارات من هذا النوع، وهو على ما يبدو ما جاء بسبب استمرار ارتفاع التضخم.

تحقق أيضا

حفض الفائدة

عدم اليقين السياسي يعزز خفض الفائدة الأوروبية في سبتمبر

في أعقاب خفض الفائدة في يونيو، وهو القرار الذي لم يكن وفقًا للبيانات حرفيًا، وإن …