نور تريندز / مستجدات أسواق / أسواق الأسهم العالمية / أداء متباين للأسهم الأمريكية بسبب البيانات الأمريكية والصينية
وول ستريت ، الأسهم الأمريكية ، البورصة الأمريكية
وول ستريت ، الأسهم الأمريكية ، البورصة الأمريكية

أداء متباين للأسهم الأمريكية بسبب البيانات الأمريكية والصينية

تظهر الأسهم الأمريكية أداء متباينا مائلا إلى الصعود منذ مستهل التعاملات في محاولة للتغلب على البيانات الأمريكية التي ظهرت اليوم والبيانات الصينية التي ألقت بظلال سلبية على الأسواق العالمية بعد تراجع في نمو ثاني أكبر اقتصادات العالم.

وارتفع مؤشرا ستاندردز آند بورس500 وناسداك للصناعات التكنولوجية الثقيلة إلى 4480 نقطة و14992 نقطة بعد مكاسب بواقع 0.3% و0.7% على الترتيب.

في المقابل، تأثر داو جونز سلبا بالتراجع في الإنتاج الصناعي الأمريكي واستغلال القدرات في الولايات المتحدة، مما دفعه في الاتجاه الهابط بخسائر بلغت 0.2%.

وسجلت قراءة الناتج المحلي الإجمالي الصيني تراجعا بواقع 4.9% في سبتمبر الماضي مقابل القراءة المسجلة في نفس الشهر من العام الماضي التي أشارت إلى ارتفاع بحوالي 7.9%، وهو ما فاق التوقعات السلبية التي أشارت إلى إمكانية الهبوط إلى 5.2%، وفقا للقراءة السنوية.

كما تراجعت القراءة الشهرية للناتج المحلي الإجمالي الصيني بحوالي 0.2% مقابل القراءة السابقة التي سجلت ارتفاعا بواقع 1.3%، وهو ما جاء أسوأ من التوقعات التي أشارت إلى 0.5% نمو.

وهبطت أيضا قراءة الإنتاج الصناعي الصيني بحوالي 3.1% في سبتمبر الماضي مقابل القراءة المسجلة نفس الفترة من العام الماضي التي ألقت الضوء على تقدم بحوالي 5.3%، وهو أيضا ما جاء أسوأ من توقعات الأسواق بتراجع أقل حدة بحوالي إلى 4.5%.

وسجل مؤشر الإنتاج الصناعي الأمريكي تدهورا حادا في سبتمبر الماضي، متراجعا بحوالي 1.3-% مقابل القراءة السابقة التي سجلت قراءة أقل تدهورا بحوالي 0.1-%، وهو ما جاء أدنى من توقعات السوق التي أشارت إلى 0.2%.  

تحقق أيضا

وول ستريت ، الأسهم الأمريكية ، المؤشرات الأمريكية

الأسهم الأمريكية تتحول إلى الخسارة بسبب مخاوف الركود

كان ختاما سلبيا لأسواق الأسهم الأمريكية بعد أن ركزت الأسواق على مخاوف الركود الاقتصادي بعد …