نور تريندز / التقارير الاقتصادية / نتائج اجتماع الفيدرالي ذكرت “التضخم” 60 مرة
معدل التضخم ، أسعار المستهلكين ، أسعار الفائدة
معدل التضخم ، أسعار المستهلكين ، أسعار الفائدة

نتائج اجتماع الفيدرالي ذكرت “التضخم” 60 مرة

أكد بنك الاحتياطي الفيدرالي أوائل مايو الجاري أنه هناك حاجة إلى المزيد من رفع الفائدة بسرعة، وربما إلى مستويات أعلى مما تتوقعه الأسواق بهدف التصدي للارتفاع الحاد لمعدل التضخم، وفقا لنتائج اجتماع الفيدرالي التي أعلنت الأربعاء. 

وأشارت نتائج اجتماع الفيدرالي الصادرة الأربعاء إلى أن الفيدرالي مستعد للاستمرار رفع الفائدة عدة مرات بـ 50 نقطة أساس في المرحلة المقبلة، مما يشير ضمنيا إلى أن البنك المركزي لم يتجاوز هذا الحد في رفع الفائدة في كل اجتماع يشهد قرارا بزيادة المعدلات. 

 وأضافت أن لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة قالت في الاجتماع الماضي للفيدرالي إنها قد تتحرك بالفائدة إلى مستويات أعلى من “معدل الفائدة المحايد”، وأنها قد تدخل إلى المنطقة “التقييدية”.

وأشارت أيضا إلى أن أعضاء اللجنة يأملون أن يتمكنوا من خفض التضخم، لكنهم أعربوا عن مخاوفهم حيال مخاطر قد تواجه الاستقرار المالي للبلاد. 

ولم يقتصر أعضاء لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة على التأكيد على ضرورة رفع الفائدة بواقع 50 نقطة أساس، لكنهم أكدوا أيضا على أنه ينبغي رفع الفائدة بهذا القدر لاجتماعات عديدة، وفقا لنتائج اجتماع الفيدرالي التي ظهرت الأربعاء. 

وأشارت النتائج أيضا إلى أن الأعضاء رأوا ضرورة رفع الفائدة إلى مستويات أعلى من المستوى “المحايد”، الذي لا يساعد على تحقيق النمو ولا يؤدي إلى تقويضه، مرجحين أنه المعدل الأساسي للفائدة قد يتحرك إلى المنطقة “التقيديية” التي قد تعيق تقدم النمو، وذلك من أجل التصدي للارتفاعات الحاجة للتضخم. 

وأضافت: “رأى أغلب الأعضاء أن رفع الفائدة بواقع 50 نقطة أساس قد يكون مناسبا في الاجتماعات القليلة المقبلة. كما يمكن أن يكون موقف السياسة النقدية تقييديا اعتمادا على التطورات التي تشهدها النظرة المستقبلية للاقتصاد والمخاطر التي قد تواجهها تلك النظرة”.

ورغم تأكيد البنك المركزي على الحاجة إلى المزيد من رفع الفائدة بسرعة أكبر في المرحلة المقبلة، ظهر في نتائج اجتماع الفيدرالي ميل ساد أعضاء لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة نحو رفع الفائدة بواقع 50 نقطة أساس أو 0.5% فقط في كل اجتماع. 

وانتشرت حالة من التفاؤل في الأسواق بعد أن رأى المستثمرون أن رفع الفائدة بهذا المقدار في الفترة المقبلة سوف يجنب الأسواق أي صدمة قد تنتج عن الرفع المفاجئ أو الرفع بقدر كبير. 

وارتفع داو جونز إلى 32120 نقطة بزيادة بلغت حوالي 191نقطة أو 0.2%. كما ارتفع مؤشر ستاندردز آند بورس500 إلى 3978 نقطة بعد أن حقق مكاسب بلغت 37 نقطة أو 1.00%. كما تمكن ناسداك للصناعات التكنولوجية الثقلية من الصعود إلى 11434 نقطة بعد أن أضاف 210 نقطة أو 1.5%. 

ولم يقتصر أعضاء لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة على التأكيد على ضرورة رفع الفائدة بواقع 50 نقطة أساس، لكنهم أكدوا أيضا على أنه ينبغي رفع الفائدة بهذا القدر لاجتماعات عديدة، وفقا لنتائج اجتماع الفيدرالي التي ظهرت الأربعاء.

أشارت النتائج إلى أن الفيدرالي سوف يستمر في ضبط كشوف الموازنة الخاصة به من خلال إعادة بيع مشتريات الأصول التي نفذها في الفترة الأخيرة من أجل مجابهة التضخم وانفجاراته الحالية، وهو ما أكدت أنه سوف يتم من خلال بيع كميات من تلك السندات شهريا يزيد شهريا حتى يصل إلى مبيعات بقيمة 95 مليار دولار شهريا. 

وذكرت النتائج كلمة “تضخم” 60 مرة، كما ركزت على المخاوف التي أعرب عنها المشاركون في الاجتماع حيال المزيد من ارتفاع الأسعار، وذلك على الرغم من إعلانهم الثقة في قدرة الفيدرالي وسياساته على التخفيف من حدة العوامل التي ينتج عنها الارتفاع الحالي المستمر في معدل التضخم.  

تحقق أيضا

بريطانيا: أسعار المنازل ترتفع لأعلى مستوياتها منذ عام 2016

ما هو أبرز ما تضمنته الموازنة المصغرة للحكومة البريطانية؟

أعلن وزير المالية البريطاني الجديد، كواسي كوارتنج، عن سلسلة من تخفيضات ضريبية تاريخية وزيادات ضخمة …