نور تريندز / التقارير الاقتصادية / ملخص الأسبوع: بيانات التضخم تأتي في صالح الدولار والأزمة الأوكرانية مستمرة
ملخص الأسبوع: البيانات الوظائف الأمريكية وحديث باول في دائرة الضوء
سوق العملات

ملخص الأسبوع: بيانات التضخم تأتي في صالح الدولار والأزمة الأوكرانية مستمرة

أنهى الذهب تعاملات الجمعة عند أعلى المستويات في ثلاثة أشهر بدفعة من التوترات في شرق أوروبا بعد تحذير الولايات المتحدة من غزو روسي وشيك لأوكرانيا.

وارتفعت العقود الآجلة للذهب إلى 1858 دولار للأونصة مقابل الإغلاق المسجل في الجلسة السابقة عند 1826 دولار للأونصة، مما يشير إلى مكاسب بحوالي 1.3%. 

ارتفعت العقود الآجلة للنفط في نهاية جلسة الجمعة مستفيدة من احتلال التوترات الروسية الأوكرانية عناوين الأخبار بعد حذرت الولايات المتحدة الجمعة من غزو روسي وشيك لأوكرانيا. 

وارتفعت العقود الآجلة للنفط إلى 93.88 دولار للبرميل مقابل الإغلاق المسجل في جلسة الخميس الماضي عند 90.03 دولار للبرميل. 

وهبط النفط الأمريكي إلى أدنى مستوى له في يوم التداول الجمعة عند 89.20 دولار مقابل أعلى المستويات الذي سجل 94.63 دولار. 

هذا وقد كانت هناك عددًا من الموضوعات الرئيسية التي كان لها أثر ملحوظ على الأسواق خلال الأسبوع المنتهي 11 فبراير 2022، وأبرزها ما يلي:

أولًا: بيانات التضخم الأمريكية وأثرها على الدولار الأمريكي

أفاد مكتب الولايات المتحدة لإحصاءات العمل اليوم الخميس أن التضخم في الولايات المتحدة، وفقًا لمؤشر أسعار المستهلك (CPI)، ارتفع إلى 7.5٪ على أساس سنوي في يناير من 7٪ في ديسمبر.

تجاوزت هذه القراءة توقعات السوق عند 7.3٪. وعلى أساس شهري، ارتفع مؤشر أسعار المستهلك بنسبة 0.6٪ في يناير.

وكشفت تفاصيل أخرى أن مؤشر أسعار المستهلكين الأساسي، الذي يستثني أسعار المواد الغذائية والطاقة المتقلبة، ارتفع إلى 6٪ من 5.5٪ في ديسمبر.

مع رد فعل السوق الأولي، بدأ الدولار في جمع قوته مقابل منافسيه الرئيسيين وشهد مؤشر الدولار الأمريكي ارتفاعًا بنسبة 0.25٪ اليوم عند 95.78.

وفي الوقت نفسه، اكتسب عائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل 10 سنوات زخمًا ووصل إلى أعلى مستوى له منذ أغسطس 2019 عند 1.98٪.

كما واصل الدولار خلال تعاملات يوم الجمعة الماضي بفضل تطورات على صعيد بيانات التضخم التي ألقت الضوء على ارتفاع أسعار المستهلك في الولايات المتحدة في حوالي 40 سنة. 

وارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة العملات الرئيسية، 95.75 نقطة مقابل الإغلاق المسجل في الجلسة الماضية عند 95.55 نقطة. 

وهبط المؤشر إلى أدنى مستوى له على مدار يوم التداول الجاري عند 95.55 نقطة مقابل أعلى المستويات الذي سجل 96.05 نقطة.

ثانيًا: الأزمة الروسية – الأوكرانية وتأثيرها على سوق المال

اتهمت روسيا الولايات المتحدة بأنها تشن حملة دعائية ضدها بالحديث عن “عدوان روسي محتمل على أوكرانيا” في ظل تصاعد التحذيرات الأمريكية من أن القوات الروسية قد تبدأ تشن “هجوما وشيكا” على أوكرانيا.

وكانت الولايات المتحدة قد حذرت من أن روسيا يمكن أن تغزو أوكرانيا “في أي يوم من الآن”، ودعت مواطنيها الموجودين في أوكرانيا إلى المغادرة على الفور.

وقال البيت الأبيض الجمعة إن الغزو قد يبدأ بقصف جوي، يجعل المغادرة صعبة ويعرض المدنيين للخطر.

هذا وأدت التوترات التي تتصاعد بين روسيا وأوكرانيا إلى خسائر كبيرة للأسهم الأمريكية الجمعة لتغلق عند مستويات منخفضة في ختام تعاملات أسبوع التداول.

وظهرت تطورات سلبية على صعيد الأزمة بعد إصدار البيت الأبيض بيان أشار خلاله إلى أن “أي عدوان روسي على أوكرانيا سوف يقابل برد موحد من قوى الغرب، وسوف يؤدي إلى تضاؤل قوة و نفوذ روسيا في المنطقة”.

وهبط داو جونز الصناعي إلى 34783 نقطة بعد خسائر بحوالي 503 نقطة أو 1.4% مقابل الإغلاق المسجل في الجلسة الماضية. 

كما هبط مؤشر ستاندردز آند بورس500 إلى 4418 نقطة بعد أن فقد حوالي 85 نقطة أو 2.00%. 

وتراجع ناسداك للصناعات التكنولوجية الثقيلة أيضا إلى 13791 نقطة بخسائر تجاوزت 394 نقطة أو 2.8%.

ثالثًا: الطلب المؤسسي يدفع البيتكوين إلى أعلى 

صعدت البيتكوين منذ مستهل يوم التداول الخميس بدفعة من ارتفاع الطلب المؤسسي على العملة المشفرة الأوسع انتشارا على مستوى العالم.

وارتفعت البيتكوين إلى 45260 دولار للوحدة مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 44426 دولار للوحدة. وهبطت العملة الأكبر من حيث حجم التعاملات على مستوى العالم إلى أدنى مستوى لها على مدار اليوم الخميس عند 43209 دولار مقابل أعلى المستويات الذي سجل 43209 دولار. 

وذكر تقرير نشرته شركة CoinShares للتداول في العملات المشفرة إلى زيادة الطلب المؤسسي على البيتكوين للأسبوع الثالث على التوالي.

ويزيد الطلب المؤسسي على العملات المشفرة من الثقة في هذا النوع الناشئ من الأصول المتداولة في أسواق المال.

فيما سيطرت السلبية على سوق العملات المشفرة يوم الجمعة بفعل بيانات التضخم، حيث تراجعت البيتكوين على منصة “كوين ماركت كاب” بنسبة 3.5% إلى 43.5 ألف دولار لكنها حققت مكاسب أسبوعية بنسبة 8%.

فيما انخفض سعر الإيثريوم بنسبة 3.5% أيضاً إلى 3086.1 دولار، وسجلت العملة مكاسب هذا الأسبوع بنسبة 5%.

والآن سنستعرض أهم الأحداث التي تنتظرنا الأسبوع المقبل (14- 18 فبراير 2022)

الثلاثاء 15 فبراير 2022

  • مؤشر Zew للثقة الاقتصادية الألمانية – الساعة 12:00 مساءًا بتوقيت القاهرة
  • مؤشر Zew للثقة الاقتصادية لمنطقة اليورو- الساعة 12:00 مساءًا بتوقيت القاهرة
  • مؤشر أسعار المنتجين الأمريكي -الساعة 3:00 مساءًا بتوقيت القاهرة

الأربعاء 16 فبراير 2022

  • مؤشر أسعار المستهلكين البريطاني -الساعة 9:00 صباحًا بتوقيت القاهرة
  • مؤشر مبيعات التجزئة الأمريكية – الساعة 3:30 مساءًا بتوقيت القاهرة
  • نتائج اجتماع لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة – الساعة 9:00 مساءًا بتوقيت القاهرة

الخميس 17 فبراير 2022

  • معدل البطالة الأسترالية -الساعة 2:30 صباحًا بتوقيت القاهرة
  • مؤشر إعانات البطالة الأمريكية -الساعة 3:30 عصرًا بتوقيت القاهرة

الجمعة 18 فبراير 2022

  • مبيعات التجزئة البريطانية – الساعة 9:00 صباحًا بتوقيت القاهرة
  • مبيعات التجزئة الكندية -الساعة 3:30 عصرًا بتوقيت القاهرة

تحقق أيضا

منظمة الأوبك ترى النصف الأول من 2021 محفوف بمخاطر هابطة لماذا؟!

لماذا ترى أوبك تراجع في الطلب على النفط في 2022 بخلاف وكالة الطاقة الدولية؟

خفضت منظمة أوبك اليوم الخميس توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط لعام 2022 للمرة الثالثة …