نور تريندز / التقارير الاقتصادية / ملخص الأسبوع: المركزي الأوروبي يعدل هدفه للتضخم وأعداد الإصابة بمتغير دلتا تتزايد
البنك المركزي الأوروبي، أسعار الفائدة
البنك المركزي الأوروبي، أسعار الفائدة

ملخص الأسبوع: المركزي الأوروبي يعدل هدفه للتضخم وأعداد الإصابة بمتغير دلتا تتزايد

صعد الذهب في الجلسة الأخيرة من تعاملات الأسبوع الجاري بدفعة من هبوط الدولار الأمريكي الذي تأثر بتحسن في شهية المخاطرة في الأسواق.

وتراجعت العقود الآجلة للذهب إلى 1807 دولار للأونصة مقابل الإغلاق المسجل في الجلسة الماضية عند 1802 دولار للأونصة. 

وارتفع المعدن النفيس إلى أعلى مستوى له في الجلسة الحالية عند 1812 دولار مقابل أدنى مستوى له في نفس الفترة عند 1796 دولار.

هذا وهبط الدولار الأمريكي بسبب التحسن في أداء عائدات سندات الخزانة الأمريكية التي تعرضت لعمليات بيع مكثفة منذ مستهل تعاملات الجمعة في محاولة من ثيران الأصول الأمريكية لدعم تلك الأصول في مواجهة المخاوف التي سيطرت على الأسواق الخميس الماضي حيال تجدد خطر الوباء.

وعلى صعيد آخر، ختم اليورو تعاملات الجمعة بصعود مقابل الدولار الأمريكي نظرا لهبوط الأخير الذي تأثر موقفه سلبا بمخاوف حيال المسار المستقبلي للاقتصاد الأمريكي وانتشار السلالة دلتا من فيروس كورونا.

وارتفع زوج اليورو/ دولار إلى مستوى 1.1842 مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 1.1790. وهبط الزوج إلى أدنى مستوى له على مدار يوم الجمعة عند 1.1783 مقابل أعلى المستويات الذي سجل 1.1867. وفيما يلي أبرز الأحداث التي شهدتها الأسواق في الأسبوع الماضي:

قرار السياسة النقدية الصينية

خفض بنك الشعب الصيني نسبة متطلبات الاحتياطي لجميع البنوك بمقدار 50 نقطة أساس في 9 يوليو 2021، قائلا إنها عملية روتينية مع عودة السياسة النقدية إلى طبيعتها. 

ويبلغ متوسط نسبة متطلبات الاحتياطي لجميع المؤسسات المالية 8.9٪ بعد الخفض، على الرغم من أن البنوك الخاضعة لنسبة 5٪ من الأرباح سيتم إعفاؤها. 

وسيحرر هذا الإجراء حوالي تريليون ين من السيولة طويلة الأجل للمساعدة في تعزيز النمو وسداد تسهيلات القروض المتوسطة الأجل المستحقة للمؤسسات المالية.

متغير دلتا

قالت روشيل والينسكي، مدير معهد مكافحة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة، إن “الارتفاع في عدد الحالات المصابة بسلالة دلتا من فيروس كورونا يُعد معضلة”.

وأضافت أن “الولايات المتحدة تشهد ارتفاعا في عدد حالات الإصابة بكوفيد19 في المخيمات والأحداث المجتمعية”.

وتابعت: “93% من الحالات الجديدة المصابة بكوفيد19 يأتون من دول تقل فيها نسبة التحصين باللقاحات المضادة لفيروس كورونا عن 40% من سكانها”.

هدف التضخم للبنك المركزي الأوروبي

تحول البنك المركزي الأوروبي إلى هدف تضخم متماثل بنسبة 2٪ على النقيض من الحد الأقصى عند هذا المستوى.

يعد ذلك بمثابة تحول حمائمي، ولكنه تحول توقعته الأسواق تماما. 

وشددت المؤسسة التي تتخذ من فرانكفورت مقرا لها على أن أسعار الفائدة لا تزال الأداة الرئيسية للسياسة النقدية وأن المراجعة المقبلة من المقرر أن تتم في عام 2025.

هذا وفي أعقاب ذلك القرار، قالت رئيسة البنك المركزي الأوروبي، كريستين لاجارد، إن هدف التضخم المتماثل الجديد البالغ 2٪ يعني أن هذا المستوى ليس سقفا. 

نتائج اجتماع الفيدرالي الأمريكي

اتفق أعضاء لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة على أن مؤشرات النشاط الاقتصادي والتوظيف تظهر المزيد من القوة في الفترة الأخيرة، وفقا لنتائج اجتماع الفيدرالي.

وأشارت النتائج أيضا إلى أن “الإسراع من وتيرة التحصين باللقاحات المضادة لفيروس كورونا قد يستمر في التقليل من الأثر السلبي لأزمة الصحة العامة هذه على الاقتصاد، لكن تظل هناك مخاطر تواجهها النظرة المستقبلية للاقتصاد”.

وقالت نتائج الاجتماع الماضي للبنك المركزي إن “مشاركين أرجعوا الارتفاع الحالي في التضخم إلى وجود المزيد من المعوقات التي تواجه المعروض من المنتجات وسوق العمل، والتي فاقت توقعاتهم، علاوة على الارتفاع الذي فاق التوقعات في معدل طلب المستهلك بعد بدء استئناف النشاط الاقتصادي”.

وأضافت أن “أغلب المشاركين لاحظوا أن الأكثر إسهاما في ارتفاع معدل التضخم كان تلك القطاعات التي تأثرت باختناقات العرض أو القطاعات التي تشهد تعافيا للأسعار من مستويات عكست ضغوطا بسبب الوباء”.

وتابعت: “توقع العديد من المشاركين أن تؤدي القيود التي تعاني منها سلسلة العرض والعجز في مدخلات العملية الإنتاجية إلى المزيد من الضغوط التضخمية العام المقبل.

ولاحظ عدد من أعضاء لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة توقعات التضخم على المدى الطويل لا تزال في النطاقات التي تتسق وأهداف الفيدرالي.

توقعات المفوضية الأوروبية

كشفت المفوضية الأوروبية عن أحدث توقعاتها الاقتصادية الفصلية ، مما رفع تقديرات النمو في منطقة اليورو والتضخم لهذا العام مع التحذير من المخاطر التي تشكلها المتغيرات الجديدة لفيروس كورونا.

كما رفعت توقعات نمو الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو إلى 4.8٪ في 2021 من 4.3٪ إلى 4.5٪ في 2022 من 4.4٪ في مايو.

في السياق نفسه، رفعت المفوضية توقعات نمو الناتج المحلي الإجمالي في ألمانيا إلى 3.6٪ في عام 2021 من 3.4٪، إلى 4.6٪ في عام 2022 من 4.1٪ في مايو.

تحقق أيضا

المركزي الأوروبي، الاقتصاد،اليورو

لماذا ترى لاجارد أن رفع سعر الفائدة في 2022 غير محتمل؟

وصفت رئيسة البنك المركزي الأوروبي، كريستين لاجارد، احتمال زيادة سعر الفائدة العام المقبل بأنه غير …