نور تريندز / التقارير الاقتصادية / التقاريرالإقتصادية اليومية / دفعة جديدة من تقارير الأرباح القوية
وول ستريت ، مؤشرات الأسهم ، البورصة الأمريكية
وول ستريت ، مؤشرات الأسهم ، البورصة الأمريكية

دفعة جديدة من تقارير الأرباح القوية

أعلنت شركة فيريزون الأربعاء للاتصالات تحقيقها أرباحا فاقت توقعات الأٍواق في الربع الثالث من 2021 بلغت 1.41 دولار للسهم مقابل التوقعات التي أشارت إلى 1.36 دولار للسهم. وحققت شركة بروكتور آند جامبل أرباحا فاقت توقعات السوق، وفقا لتقرير أرباح وعائد الربع الأول من العام المالي للشركة.

وارتفعت أرباح شركة المنتجات المنزلية العملاقة إلى 1.61 دولار للسهم مقابل التوقعات التي أشارت إلى 1.59 دولار للسهم.

كما ارتفع العائد إلى 20.34 مليار دولار مقابل التوقعات التي أشارت إلى ارتفاع لا يتجاوز 19.91 مليار دولار.

وبلغ صافي دخل الشركة في هذه الفترة المحاسبية 4.11 مليار دولار أو 1.61 دولار للسهم، مما يشير إلى هبوط مقابل 4.28 مليار دولار أو 1.63 دولار للسهم التي سجلت في نفس الشهر من العام الماضي. 

وارتفعت أرباح فيليب موريس إلى مستويات فاقت توقعات السوق لتسجل 2.43 مليار دولار أو 1.58 دولار للسهم الواحد في الربع الثالث من 2021.

جاء هذا الارتفاع مقابل الأرباح المسجلة في نفس الفترة من العام الماضي عند 2.31 مليار دولار أو 1.42 دولار للسهم. بذلك ارتفعت أرباح الشركة إلى مستويات فاقت توقعات الأسواق التي أشارت إلى 1.56 دولار للسهم.

كما ارتفعت العائد في الربع الثالث من العام الجاري إلى 8.1212 مليار دولار مقابل العائد الذي حققته في نفس الفترة من 2020 عند 7.44 مليار دولار، وأعلى أيضا من التوقعات التي أشارت إلى 7.9 مليار دولار. 

تجاوزت أرباح نتفليكس، شبكة التلفزيون العالمية المدفوعة، توقعات الأسواق، مسجلة 3.19 دولار للسهم مقابل التوقعات المعلنة في مسح أجرته ريفينيتيف التي أشارت إلى 2.56 دولار للسهم.

وحقق عائد الشركة في الربع الثالث من العام الجاري ارتفاعا 7.48 مليار دولار، وهو ما توافق مع التوقعات التي نشرتها ريفينيتيف في وقت سابق.

وارتفع صافي عدد المشتركين في الشبكة التلفزيونية الدولية إلى 4.4 مليون مشترك مقابل التوقعات التي أشارت إلى 3.84 مليون مشترك في الربع الثالث من 2021.

ورفعت الشركة توقعاتها لعدد المشتركين في الربع الأخير من العام الحالي إلى 8.5 مليون.

وقال ريد هاستنج، الرئيس التنفيذي للشركة: “نحن الآن في نبحر في مياه مجهولة، فلدينا كميات كبيرة جدا بشكل غير مسبوق من المحتوى الذي سوف نتسلمه في الربع الرابع. لذلك علينا أن نتحسس خطانا على الطريق وسوف يوصلنا إلى عام مقبل رائع”.

لكن أرباح شركة بيكر هيوز، عملاق خدمات مواقع إنتاج وحقول النفط في الولايات المتحدة، تراجعت مقارنة بتوقعات الأسواق التي رجحت ارتفاعات حادة في الأداء المالي للشركة.

أدنى من التوقعات

وسجلت أرباح شركة بيكر هيوز ارتفاعا إلى 16 سنت للسهم مقابل التوقعات التي أشارت إلى ارتفاع بحوالي 450% إلى 22 سنت للسهم. كما لم يتمكن إجمالي عائد الشركة العملاقة من الوصول إلى المستويات التي أشارت إليها التوقعات ليتوقف عن 5.09 مليار دولار في الربع الثالث من 2021 مقابل العائد المتوقع عند 5.35 مليار دولار.

 وهبط سهم بيكر هيوز بحوالي 2.2% إلى مستوى 26.29 دولار، مما دفع بالسهم إلى منطقة بيع مكثف في نطاق تداول استمر فيه حتى الدخول في منطقة شراء عند 25.28 دولار.

جاء ذلك بعد يوم واحد من إعلان شركة هاليبيرتون للنفط، ثاني أكبر شركات خدمات مواقع إنتاج وحقول النفط على مستوى العالم، أرباحا توافقت مع توقعات الأسواق في الربع الثالث من العام الجاري.

وبلغت أرباح الشركة بواقع 28 سنت للسهم، وهو ما جاء وفقا لتوقعات نشرتها مؤسسة زاكس لأبحاث السوق في وقت سابق. لكن الأرباح شهدت تحسنا في الربع الثالث من العام الجاري مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي الذي شهد وصولها إلى 11 سنت للسهم الواحد.

وقالت شركة جونسون آند جونسون الثلاثاء الماضي إن مبيعات القاح المضاد لفيروس كورونا من إنتاجها سجلت حوالي 500 مليون جرعة في الربع الثالث من 2021 في إطار تقرير الأرباح الفصلية الصادرة الثلاثاء.

وأضافت الشركة الأمريكية العملاقة إن أرباحها ارتفعت في نفس الفترة إلى 2.60 دولار للسهم مقابل التوقعات التي أشارت إلى 2.35 دولار للسهم.

لكن عائد الشركة في تلك الفترة تراجع إلى 23.34 مليار دولار مقارنة بالتوقعات التي أشارت إلى 23.72 مليار دولار.

ورفعت الشركة تقديرات الأرباح الخاصة بها لإجمالي نشاط عام 2021 إلى ما يتراوح بين 9.77 و9.82 دولار للسهم مقابل التقديرات السابقة التي أشارت إلى 9.60 إلى 9.70 دولار للسهم.

كما رفعت الشركة تقديراتها للمبيعات السنوية للعام الجاري إلى 94.1 مليار دولار إلى 94.6 مليار دولار مقابل تقديرات نشرتها جونسون آند جونسون في وقت سابق عند 93.8 مليار دولار إلى 94.6 مليار دولار.

وأعلنت مجموعة جولدمان ساكس المالية العملاقة الجمعة الماضية ارتفاع أرباحها إلى مستويات أعلى من توقعات الأسواق الجمعة الماضية، محققة أرباحا بواقع 63% في الربع الثالث من العام الجاري أو ما يقدر بحوالي 5.28 مليار دولار.

كما ارتفع عائد المجموعة في نفس الفترة بوقع 26% إلى 13.61 مليار دولار مع ارتفاع عائد قطاع البنوك الاستثمارية بواقع 88% إلى 3.7 مليار دولار.

كما ارتفعت أرباح ويلز فارجو بحوالي 60% في الربع الثالث من 2021، وهو ما جاء أعلى من توقعات الأسواق. وبلغت أرباج ويلز فارجو 1.22 دولار للسهم، وهو ما فاق التوقعات التي أشارت إلى 99 سنت فقط للسهم الواحد.

وسجل صافي دخل المجموعة المالية الأمريكية ارتفاعا 59% إلى 5.1 مليار دولار مع ارتفاع إجمالي العائد إلى 18.83 مليار دولار، أي أعلى من توقعات ريفينيتيف التي أشارت إلى 18.35 مليار دولار.

وكانت هناك بعض العوامل المشتركة التي دفعت بأرباح شركات القطاع المالي إلى الصعود إلى مستويات أعلى من توقعات السوق، والتي تتضمن زيادة أسعار الخدمات المالية الخاصة الشركات مثل الدمج والاستحواذ والشراكات وغيرها من التعاملات التي تحتاج إلى المجموعات المالية الكبرى تنفيذها.

كما أسهم في ارتفاع الأرباح تباطؤ عملية سداد أقساط القروض للمستهلكين والشركات، مما يزيد من الفائدة على تلك المديونيات، ومن ثم ترتفع عائدات وأرباح المجموعات المالية.

وتلقت الأرباح دعما من الإفراج عن مبالغ من احتياطيات الائتمان التي كان على البنوك الكبرى العام الماضي الاحتفاظ بكميات كبيرة منها تحسبا للتعثر المحتمل في سداد القروض.

وأدى إغراق البنوك المركزية الأسواق بالسيولة إلى السماح لتلك المؤسسات الكبرى بإجراء عمليات مثل إعادة شراء أسهمها علاوة على توافر السيولة لدى المستهلكين والشركات، مما يمثل دفعة لنشاط البنوك الاستثمارية.

كما حقق نمو إنفاق بطاقات الائتمان في الربع الثالث من العام الجاري تقدما كبيرا ساعد على دفع الأرباح إلى أعلى.

استمرار إيجابية الأرباح   

وحققت شركة مورجان ستانلي المالية في الولايات المتحدة أرباحا فاقت توقعات السوق في الربع الثالث من العام الجاري وتجاوزت الأرباح التي حققتها الشركة في الربع الثاني من 2021.

وارتفع عائد الشركة إلى 14.75 مليار دولار في ربع السنة المنتهي في سبتمبر الماضي مقابل التوقعات التي أشارت إلى 14 مليار دولار فقط.

وسجلت أرباح الشركة في الربع الثالث من 2021 ارتفاعا إلى 1.98 دولار للسهم، وهو ما فاق توقعات ريفينيتيف التي أشارت إلى 1.68 دولار للسهم.

كما ارتفع عائد الشركة في نفس الفترة إلى 14.8 مليار دولار مقابل 13.98 مليار دولار أشارت إليها توقعات محللي الأسواق.

وأرجعت الشركة الفضل في التحسن الكبير في إجمالي العائدات والأرباح الفصلية إلى الرواج الذي شهدته أنشطة التداول في الأسهم العالمية، والبنوك الاستثمارية، وهي القطاعات التي حققت ارتفاعا كبيرا يفوق توقعات الأسواق في ربع السنة المنتهي في سبتمبر الماضي.

وأعلنت شركة سيتي جروب ارتفاع أرباحها في الربع الثالث من 2021 إلى مستويات فاقت توقعات السوق، وفقا لتقرير الأداء المالي للمجموعة الصادر الخميس الماضي.

وارتفعت أرباح المجموعة المالية الأمريكية العملاقة إلى 2.15 دولار للسهم مع ارتفاع الدخل إلى 17.15 مليار دولار مقابل التوقعات الأسواق التي أشارت إلى أرباح بواقع  1.65 دولار للسهم وارتفاع الدخل إلى 16.97 مليار دولار.

كما ارتفع صافي دخل سيتي جروب إلى 4.6 مليار دولار في الربع الثالث من 2021 مقابل صافي الدخل المسجل في نفس الفترة من العام الماضي عند 3.1 مليار دولار.

وحقق عائد أنشطة التداول في أصول الدخل الثابت والأسهم ارتفاعا بأكثر من الضعف إلى 3.18 مليار دولار مقابل التوقعات التي أشارت إلى 1.23 مليار دولار.

وسجل عائد نشاط التداول في أصول الدخل الثابت ارتفاعا إلى 909.7 مليون دولار في حين ارتفع عائد نشاط التداول في الأسهم العالمية بحوالي 40% مع ارتفاع نشاط البنوك الاستثمارية بنفس النسبة في الربع الثالث من العام الجاري.

كما أعلنت مجموعة بانك أوف أميركا المالية الخميس أنها حققت تحسنا في الأداء المالي في الربع الثالث من 2021 بعد أن تجاوز أرباحها في تلك الفترة توقعات الأسواق.

وارتفعت الأرباح إلى 85 سنت للسهم مقابل التوقعات التي أشارت إلى 71 سنت فقط مع ارتفاع عائد المجموعة إلى 22.87 مليار دولار في ربع السنة المنتهي في سبتمبر الماضي مقابل التوقعات التي أشارت إلى 21.8 مليار دولار.

بذلك تكون المجموعة المالية الأمريكية العملاقة قد حققت ارتفاعا في الأرباح ربع السنوية بحوالي 58% لتصل الأرباح إلى 7.7 مليار دولار في حين ارتفع العائد بحوالي 12% إلى 22.87 مليار دولار.  

يُذكر أن أحد عوامل زيادة الأرباح كان الإفراج عن 1.1 مليار دولار من الاحتياطيات الائتمانية، مما ساعد على الدفع بالأرباح في الاتجاه الصاعد في الفترة الأخيرة.

وحققت جيه بي مورجان تشايز أرباحا فاقت توقعات الأسواق في الربع الثالث من 2021، وفقا للبيانات الصادرة عن الشركة بعد انطلاق جرس تعاملات الأربعاء الماضي في بورصة نيويورك.

وشهدت أرباح المجموعة المالية العملاقة قفزة في الأرباح بواقع 24% في الربع الثالث من العام الجاري بدفعة من التعاملات الدولية التي شهدت ازدهارا ملحوظا في تلك الفترة، مما عزز أداء قطاع إدارة الأموال بالمجموعة.

تحقق أيضا

المركزي الأوروبي، الاقتصاد،اليورو

لماذا ترى لاجارد أن رفع سعر الفائدة في 2022 غير محتمل؟

وصفت رئيسة البنك المركزي الأوروبي، كريستين لاجارد، احتمال زيادة سعر الفائدة العام المقبل بأنه غير …