نور تريندز / التحليل الفني ودراسة حركة الاسعار / الباوند يميل إلى السلبية وتأكيد الكسر يُمدد الخسائر 10-8-2020
الباوند دولار، أسعار العملات، تداول العملات

الباوند يميل إلى السلبية وتأكيد الكسر يُمدد الخسائر 10-8-2020

تداولات سلبية سيطرت على تحركات الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي أثناء تعاملات الجمعة الماضية متوجهاً لملامسة أهدافنا الهابطة 1.3045 ومن بعدها 1.2995 ليسجل أدنى سعر له 1.3010.

على الجانب الفني اليوم السلبية الواضحة على مؤشر القوة النسبية واستقراره دون خط المنتصف والتي يرافقها الضغط السلبي للمتوسطات المتحركة البسيطة. يزيد من احتمالية أن تشهد تحركات الزوج اتجاه هابط خلال الساعات القادمة مستهدفين إعادة اختبار 1.3000 هدف أول مع العلم بأن كسر المستوى المذكور يُجبر الجنيه الإسترليني على زيارة 1.2965 تصحيح فيبوناتشي 23.60% محطة رسمية تالية.

التخطي صعوداً لمستوى مقاومة 1.3110 والأهم 1.3145 قادر على إفشال السيناريو المقترح ويبدأ الزوج في التعافي لتعويض الخسائر الأخيرة لاستهداف 1.3210.

تحذير: مؤشر ستوكاستيك يحاول التخلص من السلبية الحالية ولا يزال يؤيد استمرار الارتفاع.

مستويات التداول

الدعم الأول: 1.3000   المقاومة الأولى: 1.3145 
الدعم الثاني: 1.3940                   المقاومة الثانية: 1.3215 
الدعم الثالث: 1.2865    المقاومة الثالثة: 1.3280   

تحقق أيضا

الباوند ين والضغط السلبي قائم 26-1-2021

بدأ الجنيه الإسترليني مقابل الين الياباني تداولاته الصباحية للجلسة الحالية بسلبية واضحة بعد أن أصطدم …