نور تريندز / مستجدات الأسواق / أسواق العملات / هبوط عنيف للاسترليني عقب انكماش الاقتصاد البريطاني
الجنية الاسترليني، الباوند، البريكست، خروج بريطانيا
الجنية الاسترليني، الباوند، البريكست، خروج بريطانيا

هبوط عنيف للاسترليني عقب انكماش الاقتصاد البريطاني

يواصل الجنيه الإسترليني تراجعه مقابل العملات الرئيسية بضغط من تزايد عدم وضوح الرؤية حول مصير انفصال المملكة المتحدة عن الاتحاد الأوروبي والمزمع بنهاية أكتوبر المقبل دون وجود مقترح جاد للبريكست.

وتلقى الاسترليني ضربة موجعة بعد الإعلان عن انكماش الاقتصاد البريطاني خلال الربع الثاني من العام الجاري وسط تباطؤ كافة قطاعات الاقتصاد، حيث تراجع النمو الاقتصادي بنسبة 0.2%.

وأظهرت البيانات الاقتصادية البريطانية انخفاض القطاعات الإنتاجية مع تراجع الإنتاج التصنيعي وتزايد حدة التقلبات خلال النصف الأول من العام الجاري.

هبط الجنيه الإسترليني أمام الدولار الأمريكي بنحو 0.5 بالمائة ليصل إلى 1.2070 دولار، ونزل الاسترليني مقابل الين الياباني بنسبة 0.95% ليصل إلى 127.40.

كما انخفضت العملة البريطانية أمام اليورو بنحو 0.7 بالمائة عند 0.9279 إسترليني، وهو أدنى مستوى منذ عام 2017، وتراجع الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الاسترالي بنسبة 0.36% ليسجل 1.7715.

وفقد الجنيه الاسترليني ما يقرب من 1% خلال تعاملات الأسبوع الجاري.

وفي سياق متصل صرح رئيس الوزراء أمس بأن هناك وقتاً أمام الاتحاد الأوروبي لإعادة التفاوض بشأن اتفاقية الانسحاب، وذلك مع بقاء 84 يومًا على موعد مغادرة المملكة المتحدة المقررة للكتلة في 31 أكتوبر.

تحقق أيضا

أسواق المال ، أسواق السلع ، أسواق الأسهم

أسهم أوروبا تتجاهل بريكست دون صفقة وتفضل الارتفاع

ارتفعت الأسهم الأوروبية في ختام تعاملات الأربعاء مدعومة بمكاسب نظيرتها الأمريكية رغم تزايد احتمالية مغادرة …