نور تريندز / مستجدات الأسواق / أسواق العملات / الإسترليني يستعيد الزخم نحو مقاومة 1.2630
الجنيه الإسترليني، الفوركس، تداول الباوند
الجنيه الإسترليني، الفوركس، تداول الباوند

الإسترليني يستعيد الزخم نحو مقاومة 1.2630

سيطرت الحركة الإيجابية على تداولات الجنيه الإسترليني أمام الدولار الأمريكي خلال تداولات اليوم الأربعاء، ليرتفع من أدنى مستوى في أكثر من 6 أشهر، بعد الإعلان عن بيانات اقتصادية.

ويتداول الزوج الآن عند مستويات 1.2576 دولار مرتفعاً بنحو 0.14% أمام الدولار الأمريكي، بعد أن سجل أدنى مستوى له منذ ديسمبر الماضي بجلسة 17 يونيو الجاري عند 1.2534 دولار.

وأظهرت بيانات صادرة عن مكتب الاحصاء الوطني البريطاني اليوم، أن مؤشر أسعار المستهلكين في المملكة المتحدة سجل تباطؤ عند 2% خلال شهر مايو الماضي على أساس سنوي، مقارنة مع 2.1% في أبريل السابق له.

وتأتي القراءة الحالية لمعدل التضخم عند مستوى 2% وهو مستهدف بنك إنجلترا، ومن المقرر أن يعقد اجتماع سياسته النقدية غداً وسط توقعات بتثبيت سعر الفائدة.

وتكبد الجنيه الإسترليني خسائر كبيره أمام الدولار الأمريكي أثناء تعاملات الجلسة السابقة، بعد أن نجح في تأكيد كسر مستوى الدعم القوي عند سعر 1.2635 مسجلاً أدنى مستوى له أثناء تعاملات الفترة الصباحية للجلسة الحالية عند 1.2510.

وارتفع الجنيه الإسترليني بنحو 0.05% أمام اليورو إلى مستوى 0.8910 يورو، مع إعلان البنك المركزي الأوروبي اليوم عن انخفاض في فائض الحساب الجاري في منطقة اليورو إلى مستوى 20.9 مليار يورو خلال أبريل الماضي، مقابل مستوى 25 مليار يورو في مارس السابق له.

وتشير التوقعات وفقاً للنظرة الفنية أن التحرك صعوداً لمستوى مقاومة 1.2580 والاستقرار أعلاها يزيد من احتمالية إعادة اختبار للدعم المكسور سابقاً والمحول الآن إلى مستوى مقاومة طبقاً لمفهوم تبادل الأدوار الواقع عند سعر 1.2630.

وسيطرت السلبية على تحركات الباوند مقابل الين الياباني ضمن النظرة السلبية المتوقعة مقترب بفارق نقاط قليلة عن الهدف الأول المطلوب الواقع عند سعر 135.20 ليكتفي الزوج بتسجيل أدنى تعاملاته الجلسة الماضية 135.32.

تحقق أيضا

الأسهم الأوروبية، مؤشرات الأسهم، ستوكس600

تكهنات رفع الفائدة يرفع أسهم أوروبا

ارتفعت الأسهم الأوروبية بنهاية الأسبوع مع تزايد احتمالات خفض الفائدة وهو ما عزز الشهية الاستثمارية …