نور تريندز / مستجدات أسواق / تغطية لأسواق العملات / الإسترليني يستغل ضعف الدولار الأمريكي بسبب توقعات الفائدة
الجنيه الإسترليني يقفز لأعلى مستوياته منذ مارس 2020!
الجنيه الاسترليني، البريكست

الإسترليني يستغل ضعف الدولار الأمريكي بسبب توقعات الفائدة

أنهى الإسترليني تعاملات الخميس في الاتجاه الصاعد بسبب تحسن في شهية المخاطرة في أسواق المال العالمية عقب إعلان نتائج اجتماع الفيدرالي التي ألقت الضوء على أن الفائدة قد لا تشهد رفعا بأكثر من 50 نقطة أساس في الاجتماعات القليلة المقبلة للفيدرالي. 

وارتفع الإسترليني إلى مستوى 1.2595 مقابل الإغلاق اليومي الماضي الذي سجل 1.2576. وهبط الزوج إلى أدنى مستوى له في يوم التداول المنقضي عند 1.2551 مقابل أعلى المستويات الذي سجل 1.2620. 

وبدأ المستثمرون في أسواق المال العالمية إعادة النظر في توقعات رفع الفائدة استنادا إلى نتائج اجتماع الفيدرالي التي أشارت إلى إمكانية ألا يتجاوز رفع الفائدة في الاجتماعات المقبلة 50 نقطة أساس، مما أدى إلى تغيير كبير في توقعات الفائدة الفيدرالية وإثارة تكهنات بأن رفع الفائدة من قبل بنك الاحتياطي الفيدرالي  قد يسير وفقا لتوقعات الأسواق.

وكان هذا التغيير في توقعات الفائدة الفيدرالية مع هبوط عائدات سندات الخزانة الأمريكية من أهم العوامل التي أدت إلى هبوط الدولار الأمريكي لصالح العملة البريطانية. 

تحقق أيضا

الدولار يستعيد زخم الصعود بدفعة من التفاؤل الاقتصادي

الدولار يرتفع استغلال لمخاوف الركود بعد بيانات سلبية

ظهرت دفعة من البيانات السلبية التي وقفت وراء ارتفاع الدولار الأمريكي الخميس، وذلك لتعزيز تلك …